نيجيرفان بارزاني مهنّئاً برأس السنة: سنفعل كل ما بوسعنا من أجل تحرير المختطفين الإيزيديين

مسؤول عراقي: ألفان و874 إيزيديا لا يزالون مختطفين

هنأ رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، اليوم الثلاثاء، الإيزيديين بمناسبة عيد رأس السنة الإيزيدية، مؤكداً أن حكومة إقليم كوردستان ستفعل كل ما في وسعها من أجل تحرير المختطفين الإيزيديين.

جاء ذلك، خلال تهنئة وجهها نيجيرفان بارزاني، إلى الكورد الإيزيديين بمناسبة رأس السنة الإيزيدية الجديدة.

وقال رئيس الإقليم في تهنئته: «أبارك عيد رأس السنة الإيزدية – الأربعاء الاحمر – لكل الأخوات والإخوة الإيزديين في كوردستان وفي كل مكان من العالم، وأرجو لهم عيداً آمناً وأن يعود عليهم بالخير والسعادة كل عام».

وأضاف «في هذا العيد، نطمئن أخواتنا وإخواننا الإيزديين مرة أخرى إلى أنه طالما بقي مختطف إيزدي واحد ستستمر مساعينا لتحريرهم والكشف عن مصائر المفقودين منهم، كما نقدم كل أنواع الدعم والمساندة لحقوق الإيزديين، وإعمار ديارهم وضمان أمنهم وأمانهم، وفي هذا السياق سنواصل العمل مع الجهات العراقية والدولية».

وأردف نيجيرفان بارزاني قائلاً: «من المؤسف أن عيد رأس السنة يحل علينا بينما لا يزال عدد كبير من أخواتنا وإخواننا الإيزديين يعيشون في المخيمات. ننظر بتقدير واحترام إلى صمود الإيزديين ونأمل أن يحتفلوا بالأعياد والمناسبات القادمة في ظل ظروف أفضل، يكون فيها كل الإيزديين قد عادوا بسلامة إلى ديارهم الآمنة العامرة».

وقال مختتماً: «بهذه المناسبة أيضاً نؤكد لأخواتنا وإخواننا من الإيزديين وكل أديان وقوميات ومكونات شعب كوردستان أن إقليم كوردستان سيظل كما هو دائماً حاضنة التسامح وقبول الآخر والتعايش السلمي، وسنكون جميعاً حماة لهذه الثقافة والحقوق الدستورية لشعب كوردستان. نهنئ الجميع برأس السنة ودمتم في سعادة».

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close