البنك المركزي العراقي يبرم مذكرة مع إقليم كوردستان لمكافحة غسيل الأموال

أبرمت هيئة النزاهة في إقليم كوردستان، يوم الخميس، مذكرة للتعاون المشترك مع البنك المركزي العراقي في مجال مكافحة غسيل الأموال.

وقال رئيس الهيئة القاضي أحمد أنور في مؤتمر صحفي عقده اليوم في اربيل إنه “من خلال المذكرة يمكن تبادل المعلومات حول الأموال التي تستولي عليها المنظمات الإرهابية أو تلك الأموال التي يتم تهريبها الى خارج البلاد”.

وأضاف “نحن يمكننا أن نستفيد في كثير من الملفات بما يتعلق بهذا المجال، ونزود البنك المركزي بالمعلومات حول الأموال غير القانونية، وأن نفعّل نقطة التواصل بما يخص المطلوبين بقضايا الفساد المالي”.

كما أوضح القاضي أنور أن “هذه الاتفاقية تسهم في مكافحة الفساد، وغسيل الأموال بأشكاله كافة وتمضي بالبلد نحو التقدم بهذا المجال”.

رئيس هيئة نزاهة الإقليم قال ايضا ان انظار المجتمع الدولي تتجه صوب هذا الموضوع، والعام الماضي أدرج الاتحاد الأوروبي العراق ضمن المناطق الخطرة بالنسبة لغسيل الاموال وما تزال البلاد تحت المراقبة.

وتابع بالقول ان هناك لجنة وطنية مشتركة بين أربيل وبغداد حول تقييم الوضع في العراق بما يخص مكافحة الفساد وغسيل الأموال وستصدر تقريرها نهاي العام الحالي.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close