انطلاق اول تظاهرة في العراق شعارها الاول “إقرار الموازنة”

نظم العشرات من سكان محافظة ذي قار جنوبي العراق، اليوم الثلاثاء، تظاهرة هي الاولى من نوعها رفعت جعلت من المطالبة باقرار قانون الموازنة العامة للبلد شعارها الاول.

وذكر مراسلنا في ذي قار، أن العشرات من المحتجين أطلقوا على أنفسهم (الكسبة) نظموا، صباح اليوم، تظاهرة بساحة الحبوبي وسط مدينة الناصرية مركز المحافظة للمطالبة بالاسراع في تقديم الموازنة العامة للبلد”.

وأضاف مراسلنا نقلا عن المتظاهرين، انهم ومنذ اكثر من 9 اشهر ينظمون تظاهراتهم للمطالبة بمعالجة المشاكل التي تعاني منها المحافظة وعلى رأسها ملف البطالة، موضحين أن تأخير اقرار الموزانة يتسبب في تفاقم تلك المشاكل، لذا كان واجباً أن تكون المطالبة بالاسراع في اقرارها هي من الاولويات.

ورغم اجراء الانتخابات العراقية في تشرين الاول 2021، واعلان نتائجها إلا أن الفائزين فيها لم يتمكنوا حتى الان من تشكيل حكومة جديدة تأخذ على عاتقها إرسال مشروع قانون الموازنة للبلاد للعام 2022 .

ويعتبر عدد من المختصين ان تأخر اقرار الموازنة للعام الحالي قد اثر بشكل سلبي على المشاريع الاستثمارية وتأخر المشاريع المستمرة، اضافة الى توقف الانشطة الاقتصادية للسوق في البلاد بشكل عام.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close