«نطحة رأس» زيدان لمعاودة الظهور في الدوحة

التمثال أزيل من الكورنيش بعد انتقادات وسيوضع في متحف
سيُعاد تثبيت تمثال «نطحة رأس» قام بها الفرنسي زين الدين زيدان ضد الإيطالي ماركو ماتيراتزي في نهائي مونديال 2006 في كرة القدم، بالمتحف الرياضي الجديد في قطر، بعد إزالته من كورنيش الدوحة عام 2013، بحسب ما أعلن مسؤولون أمس.

وكان التمثال البرونزي بارتفاع خمسة أمتار للفنان الفرنسي الجزائري الأصل عادل عبد الصمد، قد اشترته هيئة متاحف قطر في إطار الاستعدادات لكأس العالم التي تستضيفها الدولة الخليجية بدءاً من 21 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل. وأزالت قطر التمثال بعد أقل من شهر على وضعه بالقرب من البحر في العاصمة، بعد حملة على مواقع التواصل الاجتماعي شجبت {عبادة الأصنام}.

وقالت الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني رئيسة مجلس أمناء متاحف قطر: «شعرنا بأنه كان في المكان الخاطئ وسيتم نقله. نخطّط لوضعه في متحف 3 – 2 – 1» الذي تم افتتاحه في نهاية مارس (آذار) الماضي. وتابعت: «مع منحوتة زين الدين زيدان، سنتحدث عن الضغط النفسي على الرياضيين في البطولات الكبرى وأهمية التطرّق لمسائل الصحة العقلية».

وتجسّد المنحوتة اللحظة التي أذهلت الجميع عندما قام زيدان بنطح المدافع ماتيراتزي لتلفظه بعبارات نابية بحقه، قبل أن يُطرد وتحرز إيطاليا اللقب الرابع في تاريخها بعدها بركلات الترجيح.

وأضافت الشيخة المياسة «الفن مثل أي شيء آخر هو مسألة ذوق»، مضيفة أن «المجتمعات تتطوّر… يمكن للناس أن يبدأوا بانتقاد شيء معيّن قبل فهمه والاعتياد عليه».

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close