أبطال غيبتهم القضبان وأنهكتهم أمراض السرطان الأسر المناضل/ موسى سعيد صوفان (1974م – 2022م)

أبـطـال غــيـبـتـهم القضـبان وأنهكتهم أمراض السرطان الأسر المناضل/ موسى سعيد صوفان
(1974م – 2022م)
بقلم:- سامي إبراهيم فودة
في حضرة القامات الشامخة جنرالات الصبر والصمود القابضين على الجمر والمتخندقه في قلاعها كالطود الشامخ, إنهم أسرانا البواسل الأبطال وأسيراتنا الماجدات القابعين في غياهب السجون وخلف زنازين الاحتلال الغاشم تنحني الهامات والرؤوس إجلالاً وإكباراً أمام عظمة صمودهم وتحمر الورود خجلاً من عظمة تضحياتهم, إخوتي الأماجد أخواتي الماجدات رفاق دربي الصامدين الصابرين الثابتين المتمرسين في قلاع الأسر,
أعزائي القراء أحبتي الأفاضل فما أنا بصدده اليوم هو تسليط الضوء على رجال أشداء صابرين على الشدائد والبلاء, رسموا بأوجاعهم ومعاناتهم وآلامهم طريق المجد والحرية واقفين وقوف أشجار الزيتون, شامخين شموخ جبال فلسطين, صابرين صبر سيدنا أيوب في سجنهم, فمهما غيبتهم غياهب سجون الاحتلال الصهيوني وظلمة الزنازين عن عيوننا, فلن تغيب أرواحهم الطاهرة التي تسكن أرواحنا فهم حاضرون بأفئدتنا وأبصارنا وعقولنا وفي مجري الدم في عروقنا مهما طال الزمن أم قصر,
عندما نستحضر صور هؤلاء الأبطال البواسل جنرالات الصبر والصمود ونستذكر أسمائهم المنقوشة في قلوبنا والراسخة في عقولنا ووجداننا لا نستطيع إلا أن نقف إجلالاً وإكباراً لهؤلاء الابطال الذين ضحوا بأجمل سنين عمرهم ليعيش أفراد شعبهم كباقي شعوب الأرض في عزة وحرية وكرامة, فأسرانا تاج الفَخَار وفخَر الأمة هم من قهروا الاحتلال الصهيوني بصمودهم وثباتهم,
وأمام عظمة تضحياتهم لا يمكن لأي كلام مهما عظم شأنه أن يوافيهم ولو جزء بسيط مما عانوه, فمن حقهم علينا أن نستذكرهم ونذكر تضحياتهم وأسيرنا البطل موسي صوفان ابن الثامنة وأربعون ربيعا يعتبر أحد الحالات المرضية في السجون ويقبع حاليًا في سجن نفحة الصحراوي وقد أنهى عامه التاسع عشر على التوالي ويدخل عامة العشرين في سجون الاحتلال.
الأسير المريض :- موسى سعيد موسي صوفان
تاريخ الميلاد:- 1974م
مكان الإقامة :- مدينة طولكرم بالضفة الغربية المحتلة
الحالة الاجتماعية:- متزوج وأب وله من الأبناء أربعة
تاريخ الاعتقال:-26 /5/2003م
مكان الاعتقال:- سجن نفحة الصحراوي
الحالة القانونية:- السجن المؤبد بالإضافة إلى 12 عاما
التهمة الموجه إليه:- قتل مستوطن في مدينة تل الربيع المحتلة
اعتقال الأسير :- موسي صوفان
جري اعتقال الأسير موسى صوفان بتاريخ 26/5/2003 وتم اقتياده إلى جهة غير معلومة وخضع لتحقيقٍ قاسٍ وخلاله تعرض للتعذيب والعزل الانفرادي لسنوات متتالية، وأصدرت محكمة الاحتلال في سالم بحقه بعد ثلاث سنوات من اعتقاله حكماً يقضي بالسجن المؤبد مدى الحياة، إضافة إلى 12 عاما بتهمة قتل مستوطن في مدينة (تل أبيب) ويشار إلى أن للأسير “صوفان ” شقيقين معتقلين هما عدنان صوفان، المعتقل منذ عام2002 و يقضي حكما بالسجن لمدة 33 عامًا، ومحمد صوفان المعتقل منذ عام 2011 و محكوم بالسجن 18 عامًا.
الحالة المرضية للأسير:- موسى صوفان
الأسير موسى صوفان لم يكن يعاني من أية أمراض تذكر قبل اعتقاله ومع مرور سنوات الاعتقال أصبح يعاني من عدة مشاكل صحية منها ، الدّيسك وجرثومة البحر الأبيض المتوسط، وأورام في الرّئة والرّقبة، كما ويعاني من آلام حادّة في الظّهر واليدين والرّجلين، وأوجاع في الجهة اليمنى من الصّدر، وضيق في التّنفس وارتفاع في الضّغط، وأثناء فترة اعتقاله خضع لسبع عمليات جراحية ولم تتحسّن حالته الصّحيّة علي الرغم من تناوله يوميا ستّة أنواع من المسكّنات ولكن دون فائدة، وبقي يصارع امبراطورية الأمراض الفتاكة، ومطالبات من ذويه والمؤسسات بالإفراج الفوري عنه لخطورة وضعه الصحي.
الحرية كل الحرية لأسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات- والشفاء العاجل للمرضى المصابين بأمراض مختلفة

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close