بـ65 مليون يورو.. شركة كرواتية تطور محطة عراقية كهرومائية

كشف موقع “توتل كرواتيا نيوز” الاخباري، اليوم السبت، عن توقيع شركة “كونتشار” الكرواتية الرائدة في مجال الطاقة عقدا مع وزارة الكهرباء العراقية بقيمة 65 مليون يورو، بهدف اعادة تأهيل محطة الحديثة للطاقة الكرومائية، فيما وصفت الشركة العقد بأنه “أهم المشاريع في تاريخها”.

وقال الموقع الكرواتي، في تقرير إن “شركة كونتشار الكرواتية الرائدة في مجال الطاقة، وقعت عقداً مع العراق بقيمة 65 مليون يورو، بهدف اعادة تأهيل محطة الحديثة للطاقة الكرومائية”.

وبحسب الموقع الكرواتي، فإن “العقد وقع مع وزارة الكهرباء العراقية”، مبينا ان “محطة حديثة تعتبر واحدة من اهم مشاريع الشركة الكرواتية في تاريخها، وهي التي كانت قد شيدت المحطة العراقية في النصف الاول من ثمانينيات القرن الماضي”.

وأوضح التقرير أن “العديد من الشركات المنضوية ضمن مجموعة كونتشار، ستشارك في استكمال هذا المشروع مع العراق، كجزء من بنود العقد، على ان تقوم باعادة تحديث وحدات الانتاج واستبدال جزء من المعدات وانظمة ادارة المحطة وانظمة الحماية الكهربائية، بالاضافة الى تجديد الانظمة الميكانيكية الفرعية والمعدات الهيدروميكانيكية”.

وتابع التقرير انه “بعد عقد من الزمان، استمرت المفاوضات مع الجهات العراقية، وعقدت جولة جديدة من المفاوضات استمرت 18 شهراً ضمن بيئة سياسية جديدة، وتمكنت مجموعة كونتشار من القيام بخطوة تاريخية اضافية في السوق العالمية المتطلبة، من خلال توقيع هذا العقد لمحطة الطاقة الكهرومائية العراقية”.

وذكّر التقرير، بأن “الشركة الكرواتية ابرمت خلال السنوات العشر الماضية، عدة عقود أصغر حجماً، تشمل توريد معدات وقطع غيار لمحطة الطاقة هذه الواقعة على نهر الفرات، وكذلك لمحطات أخرى”، مبيناً أن “الصفقة الجديدة تعكس عودة مهمة الى السوق العراقية، ودور مجموعة كونتشار كاحدى أهم الجهات المحلية المصدرة للسوق العالمية”.

ونقل التقرير عن رئيس مجلس ادارة “كونتشار” جوردان كولاك قوله ان “الصفقة هي المحصلة النهائية لسنوات عديدة من المفاوضات”.

ولفت التقرير الى وجود شريك عراقي محلي حيث ستشارك شركة Al Rashak وغيرها من الشركات ضمن “مجموعة كونتشار” في تنفيذ المشروع”.

وذكر التقرير أن “الشركة سبق وأن انجزت على مدار سبعة عقود من الزمن، نحو 400 محطة للطاقة الكهرومائية في اكثر من 50 دولة حول العالم”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close