القضاء يصدق اعترافات قاتل التدريسي في جامعة بابل

صدّقت محكمة تحقيق الحلة، يوم السبت، اعترافات المتهم بحادث مقتل التدريسي في جامعة بابل الدكتور علاء عباس مهدي.

وذكرت المحكمة في بيان أن “المجني عليه فُقد في مدينة الحلة الخميس الماضي، وتمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على المتهم خلال أقل من أربع وعشرين ساعة من الحادث”.

وأوضحت أن “الاستدلال على جثة المجني عليه، تم بدلالة المتهم الذي أقدم على ارتكاب الجريمة بدافع سرقة سيارة المجني عليه”.

وأضافت أن “المتهم ستتم إحالته إلى محكمة الجنايات لمحاكمته عن تلك الجريمة، حال اكتمال الإجراءات التحقيقية”.

يشار إلى أن التدريسي الدكتور علاء عباس مهدي، هو من أهالي محافظة ديالى، ويعمل أستاذاً في جامعة بابل، في مدينة الحلة، كان قد أبلغ ذووه بفقدان أثره، منذ يوم الخميس، قبل أن يتضح أنه قتل، من قبل أحد الموظفين في الجامعة، وفقاً لوكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية التابعة لوزارة الداخلية العراقية.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close