مندوبا عن جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين رئيس الوزراء يوقد شعلة مهرجان جرش في دورته الـ36

جرش : 2022

مندوبا عن جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين أوقد رئيس الوزراء بشر الخصاونة شعلة مهرجان جرش للثقافة والفنون 2022 في احتفالية موسيقية وطنية مساء اليوم الأربعاء، معلنا انطلاق فعاليات المهرجان الفنية والثقافية والمسرحية والأدبية التي تتواصل على مدى عشرة أيام بمشاركة أردنية وعربية ودولية.

وتقام فعاليات المهرجان تحت شعار نورت ليالينا في المدينة الأثرية في جرش على المسرحين الجنوبي والشمالي، ومسرح أرتيمس، والساحة الرئيسية، ومسرح الصوت والضوء، وشارع الأعمدة، إضافة إلى فعاليات أخرى في عمان وإربد ومأدبا والفحيص.

وزيرة الثقافة رئيسة اللجنة العليا لمهرجان جرش للثقافة والفنون هيفاء النجار قالت في حفل الافتتاح أننا نعبر هذه الليلة من تحت قوس جديد من أقواس البهجة، يشبه أقواس النصر التي تزيّنت لتلقاكم، نعبر من تحت قوس مهرجان جرش للثقافة والفنون في دورته 36، إلى مئوية جديدة يترسخ فيها الفرح وتعلو فيها قيم الإبداع وتتجلى فيها ثنائية الفن والثقافة.

واضافت انها الدرّة الأولى في عقد جديد من قرن آخر من عمر دولتنا الفتية، نعود فيها إلى التقاليد الراسخة والقيم الإبداعية العالية التي تكرّست في هذا المهرجان، أحد الروافع المهمة في المشهد الثقافي الأردني منذ تأسيسه، وأحد أهم المهرجانات العربية التي أعادت للفعل الثقافي والفني ألقه.

وبينت ان اليوم يتقاسم الشاعر والقاص والروائي مع الموسيقار والمطرب والممثل الشعلة التي كانت على مدار أعوامها، ومنذ أن أوقدت للمرة الأولى قيم الإبداع، يتفيئون ظلال نورها، في مساء يليق بالأردن، يليق بهاشميته، يليق بإنسانة العظيم، يليق بمبدعه الذي صنع من الحجارة الصمّاء مدنا وردية عابرة للحضارات، ولعل هذه المدارج التي نجتمع فيها أكبر الشواهد الحضارية على عراقة هذه الأرض وإنسانها.

واكدت النجار أن المهرجان يختلف هذا العام لأنه يحمل في جعبته الكثير من الفرح، فبرنامجه المكتنز بالشعر والسرد والنقد والفنون بأشكالها، الغناء والموسيقى والمسرح والتشكيل والحرف، والصناعات الثقافية، وفرق التراث والفلكلور الأردنية والعربية والعالمية.

بدوره قال  رئيس بلدية جرش الكبرى احمد هاشم العتوم ها هم الجرشيون و كعادتهم  ومعهم كل الأردنيين يرحبون بضيوفهم  ويلتفون حول مهرجانهم السنوي والذي حرصنا من خلاله  على تمثيل فسيفساء المجتمع المحلي   بشكل كبير ومضاعف هذا العام  إيمانا بأهمية  هذا الدور  في حمل رسالة المهرجان الوطنية  الى العالم .

 واكد العتوم حرص ابناء جرش على ابراز مدينتهم كواجهة سياحية تستقطب  الزوار من جميع  اقطاب العالم يتنفسون عبق تاريخها   العريق و  جمال طبيعتها الخلابة , وقامت بلديتهم على تنفيذ مشاريع بنية تحتية تهدف لربط المدينة الاثرية بالحضرية  و فتح كافة المنافذ  والفرص الاستثمارية  امام الشركاء الاستراتيجين.

وقال الموسيقار والمؤلف والملحن طارق الناصر الذي أحيا حفل الافتتاح بصحبة فرقته الفنية رم، أن مهرجان جرش بداية جديدة، وأتمنى أن امتع الجمهور بهذا الحفل، فالموسيقي رسالته أن يحافظ على جمال الموسيقى وأخذ الجمهور لجو جديد من الفرح والسعادة.

وشهد الحفل عروضا موسيقية خاصة بالمهرجان، وأغنية جديدة تحمل اسم “جراسيا” من كلمات الشاعر حيدر محمود وألحان الناصر وغناء عدي النبر ونتالي سمعان.

واستضاف حفل الافتتاح نجمين عربيين هما الفنان وائل الفشني من مصر، والفنانة ميس حرب من سوريا.

وتنوع برنامج حفل الافتتاح بين أعمال خاصة للناصر و”رم”، وفقرات من الموروث الأردني، حيث استضاف العرض فرقة معان للفنون الشعبية، وفرقة صوت الأردن للفنون الشعبية من الرمثا، وشارك بالعرض 31 موسيقيا من وتريات وإيقاعات وهوائيات والجوقة الغنائية، إضافة للغناء المنفرد، وتولى “تجلّى للموسيقى والفنون” إدارة الإنتاج التنفيذي لحفل الافتتاح.

ويشارك في فعاليات المهرجان الذي تنطلق أعماله غد الخميس نحو 1500 فنان وفنانة فرديا وفرق فنية، وتقدم 250 فعالية خلال المهرجان، الذي يستمر حتى تاريخ 6/8 القادم.

وحضر حفل الافتتاح عدد من الوزراء والاعيان والنواب والسفراء المعتمدين بالاردن وجمع غفير من محبي الموسيقى والطرب. 

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close