صادرات العراق النفطية تنخفض بنسبة 2٪ في تموز.. وخبير يفسر الأسباب

انخفضت صادرات العراق النفطية لتبلغ 3.303 ملايين برميل في اليوم، خلال شهر تموز الماضي وبنسبة بلغت أكثر من 2% مقابل 3.373 ملايين برميل في اليوم مقارنة بشهر حزيران.

وأظهرت بيانات وزارة النفط، أن صادرات النفط العراقية، باستثناء التدفقات من إقليم كوردستان، انخفضت بنسبة 2.08٪ على أساس شهري في تموز، رغم زيادة حصة العراق في أوبك +.

وبلغت الصادرات من الموانئ النفطية الجنوبية 3.225 ملايين برميل يوميا في تموز، بانخفاض 1.26٪ عن الشهر السابق.

وبلغت صادرات خام كركوك عبر ميناء جيهان التركي بمعدل 76 الف برميل يوميا وهو اقل بنسبة 12.65% عن شهر حزيران الماضي.

وارتفعت حصة العراق من أوبك+ إلى 4.651 ملايين برميل في اليوم في شهر آب، وبانتظار ما تقرره اوبك+ اليوم في اجتماعها من زيادة انتاج او الابقاء على انتاجها وفق المعطيات الاقتصادية العالمية.

فيما عزا الخبير النفطي حمزة الجواهري، السبب وراء انخفاض صادرات العراق النفطية هو محدودية تصدير العراق النفطية الى الخارج التي لا تتعدى 3.3 ملايين برميل يوميا، مبينا أن “العراق لديه خطة لرفع صادراته النفطية لأكثر من 3.45 ملايين برميل يوميا نهاية العام الحالي”.

واوضح ان “العراق يحتاج الى اعادة تطوير بنيته التحتية التصديرية وزيادة منافذه التصديرية بما يتلائم مع خططه المستقبلية في زيادة إنتاجه النفطي”، لافتا إلى أنه بدون ذلك لن يتمكن العراق من الحفاظ على مكانته كثاني اكبر مصدر للنفط داخل المنظمة”.

واكد الجواهري ان “شهر ايلول سيكون اخر الاشهر التي يتم زيادة انتاج النفط للدول المنتجة في منظمة اوبك+، وبالتالي سيصل العراق إلى المستوى الطبيعي لإنتاجه المرجعي”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close