مخترع مصري يحدث ثورة في صناعة روبوتات منصات البترول (فيديو)

مخترع مصري يحدث ثورة في صناعة روبوتات منصات البترول (فيديو)كتبت- أمل البرغوتي:

كشف الدكتور محمد السيد، صاحب أول روبوت متعدد المستشعرات، تفاصيل اختراع روبوت يساعد الإنسان في مهام عمله الخطيرة، قائلًا:” إن الروبوت سيحدث ثورة في صناعة الروبوتات بمنصات البترول البحرية.

وأضاف الدكتور محمد السيد، أن رسالة الدكتوراه الخاصة به كانت عن أول روبوت متعدد المستشعرات لمراقبة منصات البترول البحرية، لافتًا إلى أنه عمل على تطوير الأنظمة الروبوتية للبيئات النووية، مثل: تشرنوبل، مؤكدًا أنه حصل على الدكتوراه من جامعة أدنبرة في اسكتلندا، وكان عمره 24 سنة، ويعتبر أصغر العلماء سنًا في تاريخ الجامعة.

وتابع أن عددًا كبيرًا من المصريين بالخارج يعملون لدى كبريات الشركات في العالم، ويتقلدون أرفع المناصب، مشيرًا إلى أن تكلفة الروبوت قليلة، وبالتالي يمكن صناعة الكثير منه لإبعاد الموظفين والعمال والمهندسين عن الأماكن الخطرة، إذ يراقب العمليات والماكينات والآلات والبيئة دون أن يضطر

الإنسان إلى الذهاب للمنصة كل يوم.

وأكمل: “أن المصريون دائما متفوقون وينفعون بلدهم في كل مكان.. الجين المصري بيفرق”، جاء ذلك خلال مداخلة هاتفية مع  برنامج صباح الخير يا مصر، المذاع على القناة الأولى المصرية.

وأثار هذا الاختراع اهتمام العديد من الشركات النفطية الخليجية والبريطانية التي تريد استخدامه لمراقبة المنصات البحرية الخاصة بهم، إذ أنّ الروبوت المطور يوفر طريقة أكثر فاعلية ونجاعة من حيث التكلفة والأمان لفحص صيانة منصات البترول البحرية، وهو ما يساعد على حماية الموظفين من البيئات التي تشكل خطرا داهما على حياتهم.

فيديو..

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close