من التحرير إلى الاحتفالات.. الصدر يحدد مسار مظاهرة “لم يسبق لها مثيل”

من التحرير إلى الاحتفالات.. الصدر يحدد مسار مظاهرة

حدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يوم السبت المقبل موعداً لمظاهرة سبق أن وصفها بأنها ستكون “مليونية”.

وحث التيار الصدري جميع العراقيين على الزحف من كل المحافظات باتجاه بغداد دعماً لاعتصام أنصارهم خارج البرلمان في المنطقة الخضراء.

ولا يزال الصدريون يعتصمون في الخضراء للمطالبة بحل البرلمان وإجراء انتخابات مبكرة، وهو ما يرفضه خصومهم في الإطار التنسيقي الذين اعتصموا عند جسر يؤدي إلى المنطقة المحصنة.

وقال الصدر في تعليق نقله عنه ممثله صالح محمد العراقي “تقرّر تحديد موعد المظاهرة في يوم السبت القادم على أن يكون التجمّع في ساحة التحرير أولاً في الساعة الخامسة عصراً ثم المسير نحو ساحة الاحتفالات”.

وأضاف أن قرار انطلاق المظاهرة يوم السبت جاء بعد “جلسة نقاشية مطوّلة”، وشدد على أن تكون المظاهرة القادمة “سلمية ولم يسبق لها مثيل من ناحية العدد”.

ويصر أنصار الإطار التنسيقي، المؤلف من قوى سياسية مقربة من طهران، على ضرورة تشكيل الحكومة الجديدة واستئناف جلسات البرلمان.

وهذه أحدث حلقة في سلسلة احتجاجات أثارت مخاوف من اندلاع اضطرابات وتصادمات إذا استمر الجمود السياسي المستمر منذ نحو عشرة أشهر.

وحل الصدر أولاً في الانتخابات الأخيرة، لكنه لم ينجح في تشكيل حكومة خالية من القوى التي تدعمها إيران، وبعد ذلك سحب نوابه من البرلمان.

ويقول الإطار التنسيقي إنه ماضٍ في تشكيل الحكومة الجديدة حتى لو استدعى عقد جلسات البرلمان خارج المنطقة الخضراء في بغداد.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close