السلطات القضائية تشيد محاكم جديدة في البصرة لإنفاذ سيادة القانون

بنية تحتية متكاملة شرعت بتشييدها السلطة القضائية في البصرة، من أجل إنفاذ سيادة القانون، حيث دشنت نحو 7 محاكم تنظر في القضايا الجنائية والأحوال الشخصية، فيما تبنى حاليا 4 محاكم جديدة.

ويقول القاضي عادل عبد الرزاق، رئيس محكمة استئناف البصرة الاتحادية،  إنه “استطعنا بالتنسيق مع محافظة البصرة من بناء دور القضاء في مركز المدينة والأقضية والنواحي، وأهمها محاكم القرنة والدير والهارثة وسفوان وأم قصر وأبي الخصيب والفاو”.
ويوضح عبد الرزاق أن “لدينا مشاريع حالية قيد الإنجاز والمتمثلة بمحاكم المعقل والزبير والسيبة والإمام الصادق، وسيتم افتتاحها قبل نهاية العام الحالي”.

وستقدم أبنية المحاكم الجديدة خدماتها القانونية في الأقضية والنواحي إلى جانب مركز المدينة، ما يساعد على استيعاب القضايا المتراكمة بسبب زخم المراجعين الناجم عن الاكتظاظ السكاني.

ويقول أحمد علي، من دائرة المهندس المقيم، إن “بناء هذه المحاكم يأتي لاستيعاب العدد المتزايد للمواطنين وحاجتهم لها وللخدمات التي تقدمها المحكمة بصورة عامة”.

ويمزج الطراز المعماري للمحاكم بين التراث والحداثة، فمحكمة “المعقل” صممها مهندس إيطالي من أصول عراقية على مساحة 7 آلاف متر مربع، إذ تمثل الأقواس العباسية السمة الأبرز للواجهة الخارجية المغلفة بالطابوق الأحمر المعروف “بالجفقيم”.

ويحتوي مبنى محكمة المعقل على 3 قاعات للمرافعات القضائية وأكثر من 60 غرفة للموظفين والقضاة، وبلغت كلفته نحو 4 مليارات دينار، وسيتم افتتاحه نهاية العام الحالي.

المراسل: سعد قصي
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close