جمعية: أصحاب حقول الدواجن في إقليم كوردستان يتكبدون خسائر تُقدر بـ 15 مليار دينار

أعلنت جمعية مربي الدواجن في محافظة السليمانية، اليوم الخميس، إن أصحاب الدواجن خسروا اكثر من 15 مليار دينار منذ عيد الأضحى ولغاية الآن، فيما طالب بإعادة فتح المسالخ وإجبار المطاعم والفنادق والمناطق السياحية على استخدام الدجاج الحي، حذر من اندثار القطاع في حال بقاء الوضع كما هو.

وقال رئيس الجمعية ناظم عبد الله الجاف في بيان إن أكثر من 15 مليار دينار كانت قيمة الخسائر في مشاريع إنتاج الدواجن منذ عيد الأضحى هذا العام وهو أكبر إنذار لوقف إنتاج الدجاج الحي في اقليم كردستان.

وأضاف أن “إهمال الحكومة لهذا القطاع يظهر عدم وجود حافز للإنتاج المحلي مما يتسبب في خسائر فادحة لمئات الأسر”.

وأشار الجاف الى ان “سعر العلف رخيص في العراق لكنه ما يزال مكلفا في كوردستان ، مما يظهر حقيقة أن الحكومة لا تراقب هذه المصانع، في حين أن الحكومة يجب أن تتواصل وتجد حلا”.

كما دعا رئيس الجمعية إلى إعادة فتح المسالخ وإجبار المطاعم والفنادق والمناطق السياحية على استخدام الدجاج الحي لدعم الإنتاج المحلي.

فيما بين سورن عبد الغفور ، مدير الرقابة والتجارة في السليمانية ، في 7 من شهر آب الحالي خلال بيانا له إن سعر الدجاج انخفض إلى نصف سعره السابق ، بحيث يباع كيلوغرام الدجاج في الدواجن بـ 2600 دينار.

وفي وقت سابق قال رئيس جمعية مربي الدواجن إنه إذا تجاهلت الحكومة الجمعية ولم تستمع إليهم فسوف ينهارون بشكل كامل مما سيؤدي إلى إفلاس المزارعين وستصبح آلاف الأسر عاطلة عن العمل.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close