انهيار الجزء الشمالي من إهراءات مرفأ بيروت بالكامل بعد ميلانها بشكل كبير

انهارت صوامع الجزء الشمالي من إهراءات القمح في مرفأ بيروت، الاثنين، بعد ارتفاع نسبة ميلانها بشكل كبير ووصولها إلى 15 درجة.

وقد انهار الجزء الشمالي من الإهراءات كاملاً، عقب انهيارين سابقين في يوليو وأغسطس، بالتزامن مع الذكرى الثانية لانفجار مرفأ بيروت.

وتداول نشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي، مقاطع فيديو لانهيار الجزء الشمالي من إهراءات القمح، بمرفأ بيروت، التي تعتبر رمزاً على واحد من أقوى الانفجارات غير النووية في العالم، حيث أظهرت تلك المقاطع دخاناً كثيفاً يحيط بالمرفأ جراء الانهيار.

في غضون ذلك، لا يزال الجزء الجنوبي ثابتاً حتى الآن، وهو غير مهدد بالسقوط بحسب الخبراء.

وقد اتخذت الحكومة اللبنانية في أبريل قراراً بهدم الإهراءات، خشية على السلامة العامة، لكنها علّقت تطبيقه بعد اعتراضات قدمتها مجموعات مدنية، ولجنة أهالي ضحايا انفجار المرفأ، التي تطالب بتحويلها إلى معلم شاهد على الانفجار.

تحرير: عاصم عبد العزيز
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close