مذيعة تصاب بجلطة دماغية على الهواء وتتصرف “باحترافية”

مذيعة تصاب بجلطة دماغية على الهواء وتتصرف "باحترافية"

بدأت المذيعة الأمريكية جولي تشين بالتلعثم في الحديث خلال تقديمها لنشرة الأخبار، قبل أن تنظر إلى الأسفل قليلا وينتهي البث، ليكتشف المشاهدين لاحقا بأنها تعرضت لأزمة صحية مخيفة.
وكشفت مذيعة أخبار في ولاية أوكلاهوما، عن إصابتها بجلطة دماغية على الهواء مباشرة، وهذا كان سبب تلعثمها على الهواء، وفقا لموقع “نيويورك بوست“.

وتم نقل جولي تشين، التي تعمل محطة محلية تابعة لـ”إن بي سي” في تولسا، إلى المستشفى، السبت، بعد أن وجدت نفسها تعاني لقراءة نص النشرة.

وكتبت في منشور على فيسبوك: “الأيام القليلة الماضية لا تزال غامضة بالنسبة لي، إلى حد ما، لكن أطبائي يعتقدون أنني أصبت بجلطة دماغية مباشرة على الهواء صباح يوم السبت”.

وأكدت تشين أنها كانت تشعر بالحيوية والنشاط قبل النشرة، ولم تكن هناك أي علامات لأزمة صحية قبل حدوث الجلطة.

ولكن بعدها، قالت تشين: “ومع ذلك، على مدار عدة دقائق خلال نشرتنا الإخبارية، بدأت الأمور تحدث. أولا، فقدت الرؤية الجزئية بإحدى العينين. بعد ذلك بقليل تخدرت ذراعي”.

وأكدت: “ثم عرفت أنني كنت في ورطة كبيرة عندما لم أستطع تحريك فمي لقراءة الكلمات التي كانت أمامي مباشرة على الملقن”.

وكانت تشين تقرأ خبر إلغاء ناسا لعملية إطلاق صاروخ منتظرة، عندما بدأت بالارتباك بشكل واضح وقامت بتكرار كلماتها.

بعد معاناتها لعدة ثوان، اعتذرت تشين للمشاهدين، قائلة “أنا آسفة، هناك شيء ما يحدث معي هذا الصباح”.

وسرعان ما سلمت النشرة إلى مذيعة الأرصاد الجوية آني براون لتحديث حالة الطقس.

وقالت تشين: “أدرك زملائي في العمل حالة الطوارئ الجارية واتصلوا برقم 911”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close