اشارات الشهيد السيد محمد محمد صادق الصدر عن القرآن الكريم من سورة الانعام (ح 63)

الدكتور فاضل حسن شريف

جاء في كتاب فقه الاخلاق للسيد الشهيد محمد محمد صادق الصدر قدس سره: التفكر في الخلق: هو من الأمور التي حثَّ عليها القرآن الكريم كثيراً، وهو فقهياً من المستحبات المؤكدة، التي لها آثارٌ وضعيةٌ جليلةٌ ومحمودة، وحيث لم يعزل له الفقهاء مكاناً في فقههم، ناسب ذكره في مقدمة العبادات. وقد حثَّ عليه القرآن الكريم بأساليبَ مختلفةٍ عديدةٍ، نذكر منهاً شجب الأعراض وهو عدم الإلتفات إلى الآيات الكونية والتهاون في أمرها، كقوله تعالى في سورة الانعام 4 “وَمَا تَأْتِيهِمْ مِنْ آيَةٍ مِنْ آيَاتِ رَبِّهِمْ إِلَّا كَانُوا عَنْهَا مُعْرِضِينَ”. وقد ورد لفظ “مُعْرِضُونَ” و”مُعْرِضِينَ” تسع عشرة مرةً في القرآن الكريم.

جاء في منتدى جامع الائمة عن سيرة الشهيد السيد محمد محمد صادق الصدر: قال الله تبارك وتعالى “أُوْلَـئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ” (الانعام 90). المرحلة الدراسية: في سنة 1373 هجرية ـ 1954 م تعمم سيدنا الشهيد، وهو ابن احد عشر سنة حيث تم تتويجه بتاج آبائه الصالحين. ومن الجدير بالذكر إن سيدنا الشهيد بدأ مرحلته الدراسية قبل هذا التأريخ بعدة سنوات إلا أنه يمكن القول إن الالتحاق الرسمي بالحوزة العلمية كان حال التتويج بتاج آبائه في مدرسة أهل البيت عليهم السلام. مبتدئا بدراسة النحو وبعض العلوم الأخرى على يد والده الحجة السيد محمد صادق الصدر ثم على يد السيد طالب الرفاعي ثم على يد الشيخ حسن طراد العاملي أحد علماء الدين في لبنان. ثم أكمل بقية المقدمات على يد السيد محمد تقي الحكيم والشيخ محمد تقي الايرواني ودخل مولانا السيد الشهيد في كلية منتدى النشر(كلية الفقه حاليا) سنة (1376 هجرية ـ 1957 ميلادي) دارسا على يد المع أساتذتها 1 ـ الفلسفة الإلهية ـ على يد الشيخ محمد رضا المظفر 2 ـ الأصول والفقه المقارن ـ على يد السيد محمد تقي الحكيم 3 ـ الفقه ـ على يد الشيخ محمد تقي الايرواني 4 ـ القواعد العربية ـ على يد الشيخ عبد المهدي مطر 5 ـ اللغة الانكليزية ـ على يد السيد عباس عبد الوهاب الكر بلائي 6 ـ علم الاجتماع ـ على يد الدكتور حاتم ألكعبي 7 ـ علم النفس ـ على يد الدكتور احمد حسن الرحيم 8 ـ التاريخ ـ على يد الدكتور فاضل حسين. وقد تخرج السيد من كلية الفقه سنة (1381هج ـ 1962م) ضمن الدفعة الأولى من خريجي كلية الفقه. ولم تحتسب الدراسة في السنة الأولى (1957) لأن الاعتراف الرسمي من قبل الدولة بهذه الكلية حصل في عام 1958 لذا اعتبر هذا العام هو المرحلة الأولى للدراسة. وكان من زملائه الذين تخرجوا معه: الشيخ الدكتور احمد الوائلي / والشيخ مسلم الجابري / والسيد عدنان البكاء / والسيد احمد زكي الأمين / والسيد مصطفى جمال الدين / والشيخ محمود الكوثراني /والشيخ احمد القبيسي اللبناني. ثم دخل سيدنا مرحلة السطوح العليا ـ حيث درس كتاب الكفاية ـ على يد السيد الشهيد محمد باقر الصدر ,وبعض كتاب المكاسب ـ على يد السيد محمد تقي الحكيم ، ثم أكمل دراسة المكاسب ـ على يد الشيخ صدر البادكوبي , وبعدها ارتقى السيد إلى مرحلة أبحاث الخارج وكما يلي: 1 ـ دورة أصولية ونصف دوره وكتاب الطهارة عند السيد الشهيد محمد باقر الصدرقدس سره الشريف. 2 ـ دورة أصولية كاملة وكتاب الطهارة عند المحقق الكبير ابوالقاسم الخوئي رحمه الله. 3 ـ المكاسب عند السيد روح الله الخميني رحمه الله. 4 ـ دروس في كتاب المضاربة عند السيد محسن الحكيم رحمه الله.

جاء في كتاب الصوم للسيد الشهيد محمد محمد صادق الصدر قدس سره: بعض أدعية النهار: فيما يلي أن أطبق التسبيحات المتكررة على نصوص الآيات، وهي تسعة منها (سبحان الله فالق الحبِّ والنوى)، في قوله تعالى من سورة (الانعام 95) “إِنَّ اللَّهَ فَالِقُ الْحَبِّ وَالنَّوَى”.

جاء في منتدى جامع الائمة عن سيرة الشهيد السيد محمد محمد صادق الصدر: قال الله تبارك وتعالى “أُوْلَـئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ” (الانعام 90). تكملة مؤلفات السيد الشهيد قدس الله نفسه الزكية: إننا بين يدي موسوعة جليلة في الإمام المهدي عجل الله فرجه وضعها احد أولادنا وتلامذتنا الأعزاء وهو العلامة البحاثة السيد محمد الصدر ـ حفظه الله تعالى وهي موسوعة لم يسبق لها نظير في تاريخ التصنيف الشيعي حول المهدي عليه السلام في إحاطتها وشمولها لقضية الإمام المنتظر من كل جوانبها وفيها من سعة الأفق وطول النفس العلمي واستيعاب الكثير من النكات واللفتات ما يعبر عن الجهود الجليلة التي بذلها المؤلف في انجاز هذه الموسوعة الفريدة ، وانا احس بالسعادة وأنا اشعر بما تملأه هذه الموسوعة من فراغ وما تعبر عنه من فضل ونباهة وألمعية وأسأل المولى سبحانه وتعالى أن يقر عيني به ويريني فيه علما من أعلام الدين. علما إن هذه الموسوعة صدرت وقد كان عمر مولانا شهيد الله بما يقارب الـ29 عام. 28ـ أشعة من عقائد الإسلام .(وهو ثلاثة بحوث تتكفل بعض جوانب أصول الدين) 29ـ فلسفة الحج ومصالحه في الإسلام . 30ـ حديث حول الكذب (عبارة عن كتيب يبحث فيه الكذب من كل جوانبه ويوضحه ويميز الجائز منه وغير الجائز) 31ـ بحث حول الرجعة .(كراس يتناول موضوع رجوع الأئمة بشيء من الاستدلال القرآني والروائي) 32ـ كلمة في البداء .( كراس يتناول موضوع البداء عند الشيعة الإمامية والنظرة الصحيحة لهذا الموضوع بشيء من الإسناد القرآني والروائي) 33ـ الصراط القويم . وهو رسالة عملية مختصرة . 34ـ منهج الصالحين. وهو رسالة عملية موسعة وشاملة لكل أبواب الفقه تتألف من خمسة أجزاء . 35ـ فقه الموضوعات الحديثة. 36ـ مناسك الحج. 37ـ فقه الأخلاق . جزءان ، يبحث عن الأحكام الأخلاقية والمستحبات في الفقه ، وقد سئل السيد الشهيد عما احتواه فقه الأخلاق فقال قدس سره: (انه جواهر بين التراب) 38ـ فقه الفضاء. واشتمل على بحوث فقهية تعالج التكليف الشرعي خارج نطاق الأرض. 39ـ منة المنان في الدفاع عن القرآن ، صدر منه خمسة اجزاء وكان السيد الشهيد قدس سره يلقي محاضرات التفسير على الطلبة في يومي الخميس والجمعة إضافة إلى أيام التعطيل الدراسي. وابتدأ السيد تفسيره منة المنان من الجزء الأخير ، حيث قال: السبب في ذلك إن من عادة المفسرين أن يرموا بثقلهم كله أو جله في السور الطوال التي يبتدئ بها القرآن حتى إذا وصلوا إلى المنتصف أو أكثر ترددت عبارات كما قلنا في السابق فلا يعطون السور الأخيرة حقها لأنهم أجهدوا أنفسهم في المبتدأ. 40ـ أضواء على ثورة الإمام الحسين عليه السلام. 41ـ شذرات من فلسفة تاريخ الإمام الحسين عليه السلام . وهي مجموعة من المحاضرات التي ألقاها مولانا قدس سره على مجموعة من طلاب الحوزة الشريفة في ذكرى شهادة الحسين الشهيد عليه أفضل الصلاة والسلام ، وقررها الشيخ اسعد الناصري.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close