في اليوم الدولي للديمقراطية.. ماعت تدعو إلي حماية قيم الديمقراطية في ظل خطورة التقنيات الرقمية الجديدة

أيمن عقيل مؤسسة ماعت

عقيل: التقنيات الرقمية تقيد من عمليات الديمقراطية والحيز المدني

فوقي: تطبيقات الذكاء الاصطناعي قد تضع الحريات الفردية على حافة الهاوية

مختار: لا بُدّ من وضع إطار قانوني دولي لحماية مبادئ الديمقراطية في العصر الرقمي

بالتزامن مع اليوم العالمي للديمقراطية، والذي يصادف ١٥ سبتمبر من كل عام أصدرت مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان دراسة بعنوان “الديمقراطية في دائرة الخطر: حدود تأثير التقنيات التكنولوجية في قيم ومبادئ العملية الديمقراطية” لأنها الفرصة التي وجدتها مؤسسة ماعت متاحة، لدعوة كافة الأطراف إلى ضرورة حماية وتعزيز قيم الديمقراطية التي باتت تواجه خطورة بالغة في ظل صعود التطبيقات التكنولوجية الجديدة، فهي تشكل خطرًا داهمًا على الحريات الفردية للمواطنين، وتقوّض من نزاهة العمليات الانتخابية، وتساهم في تغذية عدم المساواة بين المواطنين بمستويات غير مسبوقة، وقد وضعت ماعت خمسة مؤشرات أساسية تتضمن جملة من المعايير الفرعية توضح من خلالها مدى تأثير التقنيات التكنولوجية الجديدة على قيم ومبادئ العملية الديمقراطية، وذلك استنادًا إلى المعاهدات والصكوك الدولية والتقارير الحقوقية الصادرة عن المفوضية السامية لحقوق الإنسان.

وفي هذا الشأن، قال الخبير الحقوقي ورئيس مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان أيمن عقيل، إننا شاهدنا في الآونة الأخيرة استغلال العديد من البلدان، لتطبيقات الذكاء الاصطناعي وبرامج التجسس المتطورة، فضلاً عن الهجمات الإلكترونية لتقييد العمليات الديمقراطية والحيز المدني، ولا سيما في الدول السلطوية التي تشهد انتهاكات لحقوق الإنسان.

وأوضح عقيل، أن تلك التقنيات الجديدة، تهدد الحريات الفردية بنطاق واسع، وتقوض من استقلالية منظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام، وتسمح بالملاحقة الأمنية المستمرة للنشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان، في بيئة لا توفر أدنى المعايير لاحترام القيم الديمقراطية الأساسية، وشعور عام بخيبة الأمل.

من جانبه، أشار إسلام فوقي مدير وحدة دعم الديمقراطية بمؤسسة ماعت، إلى أن تطبيقات الذكاء الاصطناعي قد تضع الحريات الفردية على حافة الهاوية، كما أنها أكثر قدرة على نشر الأخبار الكاذبة والدعاية المضللة والتلاعب بالمعلومات، بما يؤثر علي حق المواطنين في تكوين آرائهم، وأضاف فوقي أن تحيزات الذكاء الاصطناعي تهدد سيادة القانون التي تعتبر جزء من استدامة العملية الديمقراطية.

فيما أشار محمد مختار نائب مدير وحدة دعم الديمقراطية بمؤسسة ماعت، إلى ضرورة العمل على وضع إطار قانوني قوي وملزم للحكومات وشركات التكنولوجيا، لتفادي خطر التطبيقات التكنولوجية الجديدة علي مبادئ الديمقراطية، مع فرض مراقبة إنسانية على أنظمة الذكاء الاصطناعي التي تعمل في مجال العدالة الجنائية لضمان سيادة القانون.

للاطلاع علي الدراسة يرجي زيارة الرابط التالي: https://www.maatpeace.org/ar/?p=36742

 

On the International Day of Democracy, Maat calls for Protecting the Values of Democracy in Light of the Implications of Modern Digital Technologies

 

Okeil: Digital technologies threaten democracy and restrict civic space

Fawky: AI-based applications may put individual liberties on edge

Mukhtar: An international legal framework must be established to protect the principles of democracy in the digital age

 

In conjunction with the International Day of Democracy, which marks September 15 of each year, Maat for Peace, Development and Human Rights issued a new study entitled “Democracy at Stake: The Limits of the Impact of Modern Technology on the Values and Principles of Democracy”, in order to call on all parties to protect and promote the values of democracy, which have become in grave danger due to the rise of modern technologies, which pose an imminent threat to citizens’ personal freedoms, undermine election integrity, and fuel inequality among citizens to unprecedented levels. Maat has developed five basic indicators that include a number of sub-criteria through which it shows the extent to which new technologies affect the values and principles of the democratic process, based on international treaties and instruments and human rights reports issued by the Office of the United Nations High Commissioner for Human Rights.

In this regard, Ayman Okeil, a human rights expert and President of Maat for Peace, Development and Human Rights, indicated that in recent years, different countries across the globe have been caught misusing artificial intelligence, advanced spyware and cyberattacks to undermine democracy and restrict civil space, especially in authoritarian countries witnessing human rights violations.

Okeil warned that these advanced technologies threaten individual freedoms on a large scale, undermine the independence of civil society organizations and the media, and allow the ongoing prosecution of activists and human rights defenders, in light of an environment that does not provide the lowest standards of respect for basic democratic values and amidst a general sense of disappointment.

For his part, Eslam Fawky, Director of the Democracy Support Program at Maat, indicated that AI-enabled applications may put personal freedoms on the edge, and promote fake news, misleading propaganda and manipulative information on a large scale, thus impacting the right of citizens to develop their opinions. In addition to the above, AI biases threaten the rule of law, which is part of the sustainability of the democratic process, Fawky added.

In the same context, Muhammad Mukhtar, Deputy Director of the Democracy Support Program at Maat, stressed the need to develop a strong and binding legal framework for governments and technology companies, to avoid the serious implications of modern technological applications on the principles of democracy, in addition to establishing a human-based unit to monitor artificial intelligence systems working in the field of criminal justice to ensure the rule of law.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close