آيدن معروف: تعدد دوائر انتخابات كوردستان لا يصب في صالح المكونات

آيدن معروف: تعدد دوائر انتخابات كوردستان لا يصب في صالح المكونات

قال مسؤول المكتب السياسي للجبهة التركمانية في أربيل آيدن معروف يوم السبت إن المكونات هي المتضرر الوحيد في حال اعتماد الدوائر المتعددة في الانتخابات البرلمانية للإقليم.

وكان من المفترض إجراء الانتخابات البرلمانية الشهر المقبل، لكن الخلافات بشأن قانون الانتخابات أرجأت الاقتراع إلى أجل غير مسمى.

وتتمحور الخلافات أساساً حول النظام الانتخابي، إذ تؤيد قوى سياسية أن يكون الإقليم- المؤلف من أربع محافظات- دوائر متعددة، لكن قوى أخرى ترفض ذلك.

وقال آيدن معروف، الذي يشغل منصب وزير الإقليم لشؤون المكونات، في مقابلة مع كوردستان24 “نحن في الجبهة التركمانية نعارض الدوائر المتعددة، وهذا يمثل رأي باقي المكونات أيضاً”.

وأضاف أن جميع المكونات مع نظام “الكوتا” المعمول به منذ سنوات داخل البرلمان، مضيفاً أن التعايش السلمي وقبول الآخر داخل إقليم كوردستان مكن المكونات من انتخاب نوابهم الحقيقيين.

وأكد أن المكونات تقطن في مناطق متفرقة داخل الإقليم، وقال “مرشحونا في أربيل وكفري لن ينجحوا في كسب الأصوات في حال اتباع الدوائر المتعددة”.

وأشار معروف إلى أن المكونات لا تتبع أي حزب أو طرف، مضيفاً “علاقاتنا مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني وكذلك الاتحاد الوطني جيدة”.

ومضى يقول “لدينا نحن المكونات توافق مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني في التشكيلة الوزارية التاسعة لحكومة إقليم كوردستان، لذلك تتهمنا بعض الأطراف بتبعيتنا للأحزاب”.

كان رئيس ديوان رئاسة إقليم كوردستان فوزي حريري قال مؤخراً في حديث لكوردستان 24 إن شهر نيسان أبريل المقبل قد يكون “أقصى موعد” لإجراء الانتخابات البرلمانية الكوردستانية.

وإذا ما أُرجئ موعد الانتخابات إلى نيسان أبريل، فيتعين على البرلمان تجديد الثقة بالمفوضية العليا المستقلة للانتخابات وتمديد عملها.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close