ما قصّة توقيف الفنان وديع الشيخ في لبنان؟

ما قصّة توقيف الفنان وديع الشيخ في لبنان؟

انتشر ليل الاثنين على وسائل التواصل الاجتماعي خبر توقيف الفنان السوري وديع الشيخ مع عدد من الأشخاص من قِبل مخابرات الجيش اللبناني، على خلفية اقتحامهم بالسلاح قسم الطوارئ في مستشفى الراعي جنوب مدينة صيدا، لتتم مصادرة كمية من الأسلحة كانت بحوزتهم.
وتمّ إطلاق سراحه مساء يوم أمس، ووفق المعلومات المتداولة، فإنّ وكيل وديع الشيخ، المحامي سامر العنزاوي، أشار إلى أن مدعي عام التمييز القاضي غسان عويدات، قرّر ترك موكله ومرافقيه بسندات إقامة.
في التفاصيل، كان قد وصل وديع الشيخ إلى المستشفى لإجراء عملية طارئة لوالد زوجته بعد إصابته بكسور في الورك نتيجة حادثة أخرى حصلت مع الشيخ بعيدًا عن المستشفى، وأراد الدخول إلى غرفة العمليات، حيث يتواجد والد زوجته، إلا أنّ الأمن تعامل معهم بحكمة لأنه يُمنع على أحد الدخول إلى العمليات.
ولفتت الإدارة إلى أنّه لم يحصل اشتباك حاد أو إصابات في قسم العمليات بين الشيخ ومن معه وأمن القسم.
مقالات ذات صلة
نشير الى أنّ وديع الشيخ، مغنّي سوري، يعيش في لبنان وولد في مدينة الرستن في محافظة حمص – سوريا في عام 1973. وامتاز في الغناء الشعبي في النوادي الليليّة.
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close