كوسرت رسول: الاستفتاء “شرفٌ عظيم” وأهالي كركوك “أثبتوا كوردستانيتها”

قال رئيس المجلس السياسي الأعلى ومصلحة الاتحاد الوطني الكوردستاني كوسرت رسول اليوم الأحد، إنه لشرفٌ عظيم ومن أسعد الأيام في تاريخ حياتي مسؤولية الإشراف على الاستفتاء في كركوك، مشيراً إلى أن أهالي تلك المناطق أثبتوا كوردستانيتها.

وتمر اليوم الذكرى السنوية الخامسة على إجراء إقليم كوردستان استفتاء الاستقلال عن العراق، حيث سيتم إحياء هذه الذكرى بإقامة عدة فعاليات ونشاطات في مدن وبلدات الإقليم المختلفة.

وذكر كوسرت رسول في بيانٍ نشره بمناسبة ذكرى استفتاء كوردستان قائلاً “اليوم ذكرى استفتاء شعب كوردستان، الاستفتاء الذي شارك فيه كل الكورد دون تمييز، وصوتوا في عملية ديمقراطية لصالح استقلال كوردستان”.

وأكد القيادي الكوردي “إنه لشرفٌ عظيم ومن أسعد الأيام في تاريخ حياتي تكليفي بمسؤولية الإشراف على الاستفتاء في كركوك والمناطق الكوردستانية خارج الإقليم كواجبٍ قوميٍّ ووطني”.

وأشار إلى أن “أهالي كركوك والمناطق الكوردستانية خارج الإقليم وفي حدثٍ تاريخيٍّ ونادر صوّتوا لصالح الاستفتاء وأثبتوا كوردستانية تلك المناطق”.

وشدد على أن “الاستفتاء ليس ملكاً لأيِّ شخصٍ أو طرفٍ سياسي”، مؤكداً أن “شعب كوردستان اختار إجراءه لأجل مستقبل شعبنا”.

ولفت إلى “أننا نقول ونكرر دوماً أن شعبنا يؤيد التعايش السلمي”، مشيراً إلى “أننا نود ممارسة حقوقنا الدستورية والديمقراطية”.

وأجرى إقليم كوردستان استفتاء الاستقلال عن العراق في يوم 25 أيلول سبتمبر عام 2017، حيث شمل محافظات أربيل والسليمانية ودهوك بالإضافة إلى المناطق الكوردستانية التابعة للمادة 140 من الدستور العراقي.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close