كان هناك صبي فقير .. قصيدة للشاعر المجري شاندور بيتوفي

ترجمة مهدي قاسم
كان هناك صبي فقير
بات جائعا طوال الوقت
فلم تكن عنده حتى لقمة واحدة ليقضمها .
لم ترأف به لا الأرض ولا السماء
بعد جوع طويل وطويل جدا
قال له شبح قاتم :
ـ ” أنني سأحررك من كل المصائب الأرضية “
هذا كان الجوع المميت الذي جاءت كلماته هكذا
و بغية إنقاذ نفسه في استراحة عاجلة
ذهب الصبي ليحفر لنفسه قبرا
و بينما هو يحفر قبره عميقا
عثر على وعاء مليء بذهب و أحجار كريمة
هكذا استحال فجأة من شحاذ أعسر إلى سيد معتبر
ليعيش حياة ملوك محاطا بأبهة و أضواء و أطعمة غالية
لماذا كان الصبي مترددا من هذه الوفرة وفي قلة مرح ؟
لأن المسكين يخاف ، يخاف من صحوة صادمة
وسوف يظن أنه يحلم فحسب :
ــ هل أنا كنتُ ذلك الصبي الفقير ؟.
و.. أنتِ الكنز الذي تم العثور عليه يا ملاكي الجميل
لا أجرؤ على تصديق أنكِ تحبينني
لكم أنا خائف …..
أخشى من إنني أحلم أيضا .
……………….
*( نبذة مختصرة عن حياة الشاعر المجري شاندور بتروفيتش بيتوفي الذي ولد في 13ت 7 ـ 1823 و توفي في ساحة الوغى عام 1849 دفاعا عن الوطن وهو يعتبر من أشهر الشعراء المجريين بصفته شاعرا ثوريا و بطلا قوميا و من أبرز الشخصيات الشعرية المجرية على الإطلاق ، وقد كتب في غضون حياته القصيرة حوالي ألف قصيدة بقي منها ما يقرب ثمانمائة و خمسين قصيدة للأجيال المجرية القادمة وقد ترجم بعض من هذه القصائد المشهورة إلى لغات أخرى ، فضلا عن ذلك ، فهو يُعد ممن أعطوا زخما كبيرا وجديدا للرومانسية المجرية من حيث قدم مضامين ومعاني جديدة وغير معروفة سابقا في الشعر المجري ، مثل مشاعر وقيم الحب الثنائي و العائلي ــ الحب المتبادل بين الزوج والزوجة ، إضافة إلى قيم الحرية الثورية العالمية من أجل تحقيق الحرية للبشرية جمعاء ) ..
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close