اصابة مراسل قناة كردستان 24 بجروح بليغة على اثر القصف الايراني في كركوك

اصيب مراسل قناة كردستان 24 في كركوك بجروح بليغة على اثر القصف الايراني الذي استهدف منطقة “التون كوبري” صباح اليوم.
وافاد ممثل جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في كركوك عن اصابة الزميل سوران كاميران، اثناء تواجده في المنطقة لتوثيق الاضرار التي نجمت عن القصف الاول، الذي استهدف التون كوبري.
واضاف ان جميع الزملاء الصحفيين كانوا انسحبوا من المنطقة، على اثر تجدد القصف، لكنه اصر على البقاء لتوثيق ما ينتج عنه القصف، فاصيب في احدى الصواريخ التي استهدفت المنطقة، وكان من الصعب اخلائه بسيارات الاسعاف، بالنظر الى استمرار القصف العنيف على المنطقة، اذ كان يتعذر على الكوادر الصحية الوصول للمنطقة التي يتواجد فيها لاجلائه.
وادى ذلك لنزف الزميل الكثير من الدم، حتى وصلت سيارة الاسعاف لاجلائه الى مستشفى كركوك، اذ اوصى الاطباء هناك بنقله الى مستشفى اربيل، بالنظر لخطورة اصابته بالعديد من الشظايا في مناطق مختلفة من جسمه اخطرها كانت في ساقه.
جمعية الدفاع عن حرية الصحافة اذ تتمنى السلامة للزميل سوران كاميران، فانها تجدد دعوتها للصحفيين باتباع قواعد الاداء الصحفي في لحظة الحرب، من ارتداء الدروع وواقيات الرأس، والابتعاد عن مناطق الاشتباك، حفاظا على سلامتهم.
وتدين الجمعية القصف الهمجي على المنطقة، وتحمل القوات الايرانية مسؤولية سلامة الزميل الصحفي، كما تطالب الحكومة الاتحادية بمتابعة حالة الصحفي، وتحمل مسؤولياتها ازاء حماية الصحفيين.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close