مسرور بارزاني ووزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط يبحثان الهجوم الإيراني الأخير على إقليم كوردستان

مسرور بارزاني ووزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط يبحثان الهجوم الإيراني الأخير على إقليم كوردستان

تلقى رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، مساء يوم الخميس، اتصالاً هاتفياً من وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وجنوب آسيا والأمم المتحدة اللورد طارق أحمد.

وجرى خلال الاتصال، التباحث بشأن الهجوم الأخير على إقليم كوردستان.

وأعرب رئيس الحكومة عن تقديره لوزير الدولة البريطاني على إدانته الشديدة للهجوم الذي شنته الجمهورية الإسلامية الإيرانية. وعدّ الجانبان الهجوم انتهاكاً واضحاً لسيادة البلد.

إلى ذلك، عبّر اللورد أحمد عن تضامنه وتعاطفه مع الضحايا الأبرياء الذين أُزهقت أرواحهم في الهجوم، كذلك جدد دعم بريطانيا لإقليم كوردستان والعراق عامة.

واتفق الجانبان على البقاء على تواصل دائم.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close