المدافع الإيرانية تقصف مناطق بقضاء جومان في أربيل

المدافع الإيرانية تقصف مناطق بقضاء جومان في أربيلشنت المدافع الإيرانية قصفا على مناطق واقعة في ناحية سميلان بقضاء جومان التابع لمحافظة أربيل.

وأفاد مدير ناحية سميلان شاخوان ورتي،:سبت (1 تشرين الأول 2022)، بقصف مدافع الحرس الثوري الإيراني لمنطقتي “سارتك” و “ناوروينيان” في الناحية.

تقع ناحية سميلان ضمن حدود قضاء جومان التابع لمحافظة أربيل، على الحدود العراقية الإيرانية.

وقال ورتي ان “قوات الحرس الثوري الإيراني بدأت بشن قصف متقطع على مناطق سارتك وناورينيان بوادي روست” في ناحية سميلان.

وحسب مدير ناحية سميلان، فإن “القصف بدأ في تمام الساعة 3:30 مساء اليوم”.

منذ ثمانية أيام، أطلقت قوات الحرس الثوري الإيراني عملية عسكرية جديدة تستهدف معارضين في اقليم كوردستان.

اعلن الحرس الثوري الإيراني، السبت الماضي (24 ايلول 2022)، إطلاق عملية عسكرية جديدة على اراضي اقليم كوردستان، داعياً سكان اقليم كوردستان الى الابتعاد عن مقار الأحزاب المعارضة للجمهورية الاسلامية الإيرانية.

وذكر الحرس الثوري في بيان، انه شرع بتنفيذ عملية عسكرية باسم “قصف وحريق” على اراضي اقليم كوردستان، مشيرا الى ان العملية ستستمر بهدف حماية امن الحدود الايرانية، ولافتا الى مسؤولية مسؤولي اقليم كوردستان في الاستمرار بالتزاماتهم الدولية وواجباتهم القانونية.

وشنت القوات الإيرانية، الاربعاء الماضي، قصفاً صاروخياً مكثفا على مناطق من محافظة أربيل، طالت مدارس ومناطق سكنية في ناحية سيدكان وقضاء كويسنجق، ما تسبّب بمقتل 18 شخصاً وإصابة اكثر من 60 آخرين.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close