مصادر في أوبك بلاس: الموافقة على خفض إنتاج النفط بمقدار مليوني برميل يومياً

 العالم

قالت ثلاثة مصادر في أوبك بلاس، الأربعاء، إن لجنة المراقبة الوزارية المشتركة للتحالف، وافقت على خفض إنتاج النفط بمقدار مليوني برميل يومياً، اعتباراً من نوفمبر.

وكَبَح التحالف الإمدادات في سوق يعاني بالفعل، على الرغم من ضغوط الولايات المتحدة ودول أخرى، لضخ المزيد بهدف ضبط الأسعار.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض، جون كيربي، الأربعاء، إن الولايات المتحدة بحاجة لخفض الاعتماد على أوبك بلاس، ومنتجي النفط الأجانب، وذلك بعد أن اتفقت مجموعة منتجي النفط على أكبر تخفيضات في الإنتاج، منذ جائحة كوفيد-19 عام 2020.

وأفاد كيربي، أن التخفيضات تعني أن أوبك بلاس “تُعدّل أرقامها بالخفض قليلاً” بعد زيادة الإنتاج خلال الصيف.

وأضاف: “كانت أوبك بلاس تقول للعالم، إنهم ينتجون 3.5 مليون برميل، أكثر مما ينتجون بالفعل، لذلك من بعض النواحي، فإن هذا الخفض المعلَن يعيدهم فقط إلى أن يكونوا أكثر توافقاً مع الإنتاج الفعلي”.

وكانت مصادر لرويترز، قالت هذا الأسبوع، إن التحالف الذي يضم السعودية وروسيا، يعمل على تخفيضات تتجاوز المليون برميل يومياً، فيما قالت مصادر أخرى، إن التخفيضات قد تقترب من مليوني برميل يومياً.

وقال مصدر مطلع، إن الولايات المتحدة تضغط على منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) حتى لا تمضي في خفض الإنتاج، وتقول إن أساسيات السوق لا تدعم الخفض.

وذكرت مصادر، أنه لا يزال من غير الواضح ما إذا كانت التخفيضات قد تشمل تخفيضات طوعية إضافية من قبل أعضاء مثل السعودية، أو ما إذا كانت قد تتضمن النقص القائم فعلاً في إنتاج الدول المنتجة.

تحرير: عاصم عبد العزيز
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close