حوادث المرور في العراق: ندامة العجلة في القرآن الكريم (ح 1)

الدكتور فاضل حسن شريف

قال الله تبارك وتعالى عن العجلة ومشتقاتها: “وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ ۚ فَمَن تَعَجَّلَ فِي يَوْمَيْنِ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ وَمَن تَأَخَّرَ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ۚ لِمَنِ اتَّقَىٰ ۗ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ” ﴿البقرة 203﴾ أي استعجل بالنفر من منى، و “قُلْ إِنِّي عَلَىٰ بَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّي وَكَذَّبْتُم بِهِ ۚ مَا عِندِي مَا تَسْتَعْجِلُونَ بِهِ ۚ إِنِ الْحُكْمُ إِلَّا لِلَّهِ ۖ يَقُصُّ الْحَقَّ ۖ وَهُوَ خَيْرُ الْفَاصِلِينَ” ﴿الأنعام 57﴾ اي تستعجلون من العذاب، و “قُل لَّوْ أَنَّ عِندِي مَا تَسْتَعْجِلُونَ بِهِ لَقُضِيَ الْأَمْرُ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ ۗ وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِالظَّالِمِينَ” ﴿الأنعام 58﴾، و “قَالَ بِئْسَمَا خَلَفْتُمُونِي مِن بَعْدِي ۖ أَعَجِلْتُمْ أَمْرَ رَبِّكُمْ ۖ وَأَلْقَى الْأَلْوَاحَ” ﴿الأعراف 150﴾ اعجلتم: الالف حرف استفهام، عجل فعل، تم ضمير، اعجلتم اي استعجلتم. ، و “وَلَوْ يُعَجِّلُ اللَّهُ لِلنَّاسِ الشَّرَّ اسْتِعْجَالَهُم بِالْخَيْرِ لَقُضِيَ إِلَيْهِمْ أَجَلُهُمْ ۖ فَنَذَرُ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ” ﴿يونس 11﴾ ولو يعجِّل الله للناس إجابة دعائهم في الشر كاستعجاله لهم في الخير بالإجابة لهلكوا، و “قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُهُ بَيَاتًا أَوْ نَهَارًا مَّاذَا يَسْتَعْجِلُ مِنْهُ الْمُجْرِمُونَ” ﴿يونس 50﴾، و “أَثُمَّ إِذَا مَا وَقَعَ آمَنتُم بِهِ ۚ آلْآنَ وَقَدْ كُنتُم بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ” ﴿يونس 51﴾.

جاءت العجلة في القرآن الكريم بمشتقات مختلفة: تَعَجَّلَ، تَسْتَعْجِلُونَ، أَعَجِلْتُمْ، يُعَجِّلُ، اسْتِعْجَالَهُم، يَسْتَعْجِلُ، وَيَسْتَعْجِلُونَكَ، تَسْتَعْجِلُوهُ، عَجُولًا، الْعَاجِلَةَ، عَجَّلْنَا، لَعَجَّلَ، أَعْجَلَكَ، وَعَجِلْتُ، عَجَلٍ، يَسْتَعْجِلُونَ، يَسْتَعْجِلُونَكَ، اسْتَعْجَلْتُم، تَسْتَعْجِل، فَعَجَّلَ، لِتَعْجَلَ.

قوم صالح استعجلوا بالسيئة قبل الحسنة “وَقَالُوا يَا صَالِحُ ائْتِنَا بِمَا تَعِدُنَا إِن كُنتَ مِنَ الْمُرْسَلِينَ” (الاعراف 77) فكان جوابه عليه السلام “قَالَ يَا قَوْمِ لِمَ تَسْتَعْجِلُونَ بِالسَّيِّئَةِ قَبْلَ الْحَسَنَةِ” (النمل 46). قال الإمام علي عليه السلام: العجل يوجب العثار. و عنه عليه السلام: مع العجل يكثر الزلل. و عنه عليه السلام في وصيته لابنه الحسن عليه السلام لما حضره الموت: أنهاك عن التسرع بالقول والفعل. وقال رسول الله صلى الله عليه وآله: إنما أهلك الناس العجلة، ولو أن الناس تثبتوا لم يهلك أحد.

جاء في موقع نت عن هكذا تحولت الحوادث المرورية إلى ماكينة تفتك بأرواح العراقيين للكاتب صلاح حسن بابان: صارت الحوادث المرورية ماكينة جديدة تُضاف إلى مكائن سلب وقطف أرواح العراقيين بعد أن كانت الصدارة لماكينات العمليات الإرهابية التي طالتهم خلال العقدين الأخيرين، إذ تجاوزت أعداد ضحاياها 3 أضعاف أعداد ضحايا أعمال العنف خلال العامين الماضيين. وتقتل حوادث الطرق ما يقرب من 1.3 مليون شخص كل عام، أي بمعدل أكثر من وفاتين كل دقيقة، مع حدوث أكثر من 9 من بين كل 10 وفيات في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل. ويعدّ 2021 من أكثر الأعوام الذي شهد ارتفاعا بالحوادث المرورية التي تفتك بأرواح العراقيين، إذ سجل 8286 حادثا مروريا، توفيّ على إثرها 2152 شخصا، لتتفوق هذه الماكينة على ضحايا العمليات الإرهاب وحالات العنف والانتحار، بمعدل 22 حادثا في اليوم تودي بحياة 6 أشخاص يوميا. وارتفعت الحوادث المرورية عام 2021 بنحو 44% عن 2020 الذي سجل 4666 حادثا مروريا تسبب بوفاة 1552 شخصا، في حين ارتفعت نسبة ضحايا الحوادث بنسبة 30%. وفي مقارنة بسيطة أجرتها الجزيرة نت بين ضحايا الحوادث المرورية وأعمال العنف التي وصلت لنحو 596 ضحية خلال 2021، فإن نسبة نسبة فواجع الحوادث المرورية تفوّقت على الأعمال الأخرى بنحو 3 أضعاف. مثلث الحوادث: يلقي مدير إعلام مديرية المرور العامة العميد الدكتور زياد القيسي باللائمة في وقوع الحوادث المرورية على ما أسماه مثلث الحوادث المرورية: السائق الذي بإمكانه أن يقضي على معظم المشكلة بالتزامه بقواعد سير المرور، إلى جانب كل من المركبة والطرق. ويقول القيسي -في تعليق على زيادة الحوادث المرورية- إن عدم التزام السائق بالنظام المروري وقواعد السير، السرعة المُفرطة والاجتياز الخاطئ من جهة اليمين، بالإضافة لاستخدام الهاتف النقال، عدم وضع حزام الأمان، عدم الامتثال للإشارات المرورية، كلها أسباب رئيسية للحوادث. ولا يُبرئ مدير الإعلام ساحة المركبة من المسؤولية، إذ يُشير إلى أن صناعة السيارات الوقت الحالي مُختلفة عمّا كانت في السابق، فهي ليست بالمستوى المطلوب من حيث المتانة، وأغلبها تتميّز بالخفة والسرعة، وعند وقوع الحادث يكون التأثير السلبي أكبر على راكبيها. وتأتي الطرق السيئة والتخسفات الموجودة وغير المُعبّدة منها، وغياب السياج الأمني فيها، لتزيد من احتمال وقوع الحوادث.

جاء في موقع موضوع: أنواع الحوادث المروريّة تختلف هذه الحوادث في الشكل ونوع التصادم؛ فقد يكون الحادث بين مركبتين، وقد يكون بين مركبةٍ وإنسان وذلك بأن تدهس المركبة أحد المشاة في الطريق العام، وقد يكون بين المركبة المتحرّكة على الشارع العام وإحدى المركبات المتوقّفة على الشارع العام. أسباب حوادث الطرق عدم الالتزام بقواعد السير المُقرّرة، مثل السرعة الزائدة، أو التجاوز الخاطئ. التعب والإرهاق: قد يُسبّب سهو أو نوم السائق أثناء قيادته للمركبة على الشارع العام حادثاً خطيراً. انشغال السائق أثناء القيادة، بأن ينشغل السائق عن القيادة إمّا مع أحد الركّاب معه، أو بالهاتف. المركبة غير مهيّئة؛ حيث يكون خلل في المركبة إمّا بالعجلات أو المحرّك، أو في جسم المركبة. الطقس؛ حيث يُعدّ من أهم الأسباب الرئيسية، فقد يكون ماطراً فيؤدّي إلى حدوث الانزلاقات أو تشكل الضباب؛ حيث يحجب الرؤيا عن السائق. الطريق العام: المنحدرات الخطيرة، وأعمال الحفريات على جانب الطريق العام، والطريق غير المعبّد، ووجود حفر في الطريق جميعها تسبّب الحوادث؛ حيث تؤدّي هذه العوامل إلى تَغيّر مسار المركبة، وعدم السيطرة عليها. حلول للتقليل من حوادث الطرق التوعية المروريّة؛ حيث يجب على السائق أن يلمّ بقواعد السير والسلامة العامّة، حفاظاً عليه وعلى سلامة الآخرين. مخالفات السير؛ وذلك بوضع الغرامات المالية كي يحدّ السائق من السرعة الزائدة وارتكاب الأخطاء أثناء القيادة. مراعاة أحوال الطقس إذا كان الجوّ ماطراً أو سيئاً: في مثل هذه الظروف يُستحسن عدم استخدام المركبة إلّا عند الحاجة الضروريّة. مراعاة وضع الطريق؛ يجب الأخذ بعين الاعتبار وضعية الطريق، واستخدام الغيارات العكسيّة، والانتباه جيّداً أثناء القيادة.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close