دائرة الفنون الموسيقية تحيي ليلة بغدادية طربية

تضامن عبدالمحسن

تعاود دائرة الفنون الموسيقية إحياء أمسياتها الطربية بتقديم حفلها الجديد مساء يوم الجمعة في قاعة الرباط، بحضور جماهيري فاق القدرة الاستيعابية للقاعة وتجاوزه مما اضطر الكثير الى الوقوف حتى آخر الأمسية.

والذي بدأته الفرقة المركزية بقيادة المايسترو احمد عبدالجبار بسماعي روحي الخماش، ثم موشح (يا هلالا) تلتها اغنية (ياعين وتكولين خلي نسامحه) التي قدمها الفنان القدير قاسم اسماعيل.

ليأتي بعد ذلك دور الفنان محمد الشامي وهو يطرب جمهوره باغنياته (عساك بخير) و(يفر بية هوى المحبوب).

كما توالى فنانو الفرقة المركزية وفرقة الانشاد على تقديم الاغاني العراقية الابداعية لفترة السبعينات (شكول عليك، احبك ليش، لا على بختك، الريل وحمد…..) اضافة الى مجموعة من الاغاني العراقية التي قدمتها اصوات شابة واعدة كانت من اعداد المايسترو احمد عبدالجبار. لتسجل هذه الحفلة ليلة ابداعية من ليالي بغداد الموسيقى والغناء.

هذا وقد استهل الحفل بكلمة لوكيل وزارة الثقافة، الدكتور عماد جاسم، مدير دائرة الفنون الموسيقية وكالة، الذي رحب بوزير الثقافة والسياحة والآثار، مؤكدا على رغبته الجادة في دعم الحركة الموسيقية في العراق.

كما اثنى على جهود اعضاء الفرقة المركزية في الدائرة، وفرقة الانشاد، مقدما شكره للفنان قاسم اسماعيل والفنان محمد الشامي لمشاركتهم الاستثنائية، وكذلك المايسترو علاء مجيد الذي درب الفرقة على هذا الحفل، ليستمر فيه المايسترو احمد عبدالجبار ويقدمه بنجاح..

وأكد خلال الكلمة على ان المرحلة القادمة ستكون مرحلة جديدة ومهمة للدائرة، اذ وضعت برنامجا اسبوعيا لتقدم ندوة في الشأن الموسيقي وبرنامجا دوريا لنشاط فني لإعادة التراث الموسيقي والمقام العراقي.

مختتما كلمته بدعوة وزير الثقافة والسياحة والآثار، الدكتور احمد فكاك، ليقدم كلمته التي عبر خلالها عن سعادته وهو يرى القاعة مزدحمة بالجمهور مضيفا (هكذا يعود العراق.. قد نمرض ولكننا لانموت)، مؤكدا على ان البلد الذي بلا ثقافة وبلا فنون كالجسد بلا روح، فكلما انتعشت الروح كان الجسد يتفجر حيوية ونشاطا ويجدد دماء الشباب، (فجيل يحتضن جيلا لينهض من جديد).

مشيرا الى أهمية التواصل بين الجمهور والمؤسسة الثقافية، قائلا (نتواصل دائما نأخذ منكم ونعطيكم حتى نكمل الطريق معا).

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close