د.نوفل ابو رغيف يؤكد ضرورة دعم الفنون التشكيلية في العراق لدورها في تعزيز الموروث التراثي الجمالي في بلادنا

سعد محمد الكعبي

عدسة/ أدهم يوسف

اكد د.نوفل ابو رغيف الوكيل الاقدم لوزارة الثقافة والسياحة والاثار على ضرورة دعم الفنون التشكيلية في العراق لدورها في تعزيز الموروث التراثي الجمالي في بلادنا .

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده مع الكادر التدريسي والاداري لمعهدالحرف والفنون الشعبية ومديرية التراث الشعبي بحضور مدير المعهد د.جعفرصادق ومديرة مديرية التراث الشعبي د. منى أسعد ورؤساء الأقسام والشعب في المعهد والمديرية، وتضمن الاجتماع عرضاً وافياً ومداخلات تفصيلية لجميع الحضور تضمنت ملاحظاتهم ووجهات نظرهم ومقترحاتهم لأبرز المعوقات، لغرض تجاوزها ومعالجتها لتحقيق حضور أعلى وانسيابية أكبر في أداء المديرية والمعهد ومخرجاتهما.

واضاف ابو رغيف ان تكثيف الجهود للنهوض بهذه المؤسسة المهمة على الرغم من تأخّر الدعم اللوجستي وظروف الموازنة المعروفة ضرورة لابد منها .

في الوقت نفسه اشاد برصانة الكادرالتدريسي والفني الذي يقوم بالدور الأهم عبرالمشاريع التي يقدمها الخريجون من طلبة المعهد وعبر الكرنفالات السنوية لمديرية التراث الشعبي

بعدها ترأس ابو رغيف لجنة مقابلة الطلبة المتقدمين للقبول في المعهد لمختلف أقسامه التي تضم(الخط العربي، والسجاد اليدوي، والطرق على المعادن، والخياطة، وقسم التصميم والرسم، وقسم النحت التراثي وقسم الخزف والسيراميك) بحضور المدراء ورؤساء الاقسام والكادر المتقدم، منوهاً بأهمية اختيارهم الدراسة في هذا المعهد العريق والسعي لإدامة الجوانب الابداعية وتعزيز الحرف والصناعات اليدوية الشعبية مؤسسياً وأكاديمياً.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close