لمنتهكون لسيادة العراق

سامي جواد كاظم

السيادة هي قدرة الحكومة العراقية على تنفيذ القانون على اي شبر ضمن الحدود المعترف بها دوليا للعراق ، هذا على المستوى النظري ولكن العملي هل تحقق ذلك ؟ عندما يتعرض العراق للقصف التركي والايراني تتعالى الاصوات نصرة لسيادة العراق وان كانت الاصوات اعلى عندما يكون القصف ايراني ، ولكن بالنتيجة هو انتهاك للسيادة ، ولو تتبعنا ما يجري في العراق فهل القصف فقط انتهاك للسيادة ؟ اول منتهك للسيادة ومؤسس للانتهاك هي الولايات المتحدة الامريكية ، فان كان الانتهاك من قبل ايران او تركيا عند القصف فقط فان امريكا تنتهك سيادة العراق يوميا . واول انتهاك لسيادة العراق عندما تحتل القصر الجمهوري لتجعله سفارة لها وهو رمز حكومة وسيادة العراق ، بل ان حكومة العراق ليس لها سيطرة او علم بما يجري في القصر الجمهوري اطلاقا وسفارة امريكا اكبر سفارة في الشرق الاوسط .وليس لها علم بما يدخل او يخرج من القواعد الامريكية عين الاسد مثلا اما الانتهاكات الدفينة وعلى المدى البعيد فانها لا تعد ولا تحصى ولا يعلمها الا الله والمطلعون على السياسة الامريكية من داخل البيت الابيض ونطلع على بعضها عندما يحتدم النزاع بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي . امريكا التي تحسب قراراتها التي تتخذها في العراق على الامد الذي يسمح لهم تحقيق نواياهم السيئة بتقسيم العراق على غرار يوغسلافيا والسودان واندنوسيا وفلسطين وتعمل على سلخ تايوان عن الصين . امريكا التي رسخت المحاصصة في العراق واصبحت الرئة التي يتنفس منها الفاشلون الطامعون الى السلطة بل تربعوا على السلطة وحسب مشروع الكونغرس الامريكي في تخصيص مساعدات عسكرية للعراق فانها خصصت 25% من المساعدات تقوم امريكا بتسليمها مباشرة للبيشمركة ، و 15% تسلمها امريكا مباشرة للقوات السنية ( طبعا يقصد بالرؤوس التي لها سيطرة على تشكيلات عسكرية سنية ) قد يبدو الامر فيه قليل من الامتعاض ، ولكن هل تعلمون المتبقي وهو 60% لمن ؟ انه للحكومة العراقية على ان تقسمها بالتساوي بين الشيعة والسنة والاكراد وتحت مراقبة امريكا واذا بخس حق جهة معينة يعني الاكراد والسنة تسحب المساعدات وتعطى للمبخوس حقه وفق الرؤية الامريكية . الم تقصف امريكا شارع المطار واغتالت المهندس وسليماني ومن برفقتهما من ابرياء؟ الم تقوم القوات الامريكية بقصف الحشد الشعبي الذي يلاحق الدواعش في الصحراء الغربية ؟ الم تجعل للدواعش مناطق امنة في العراق منها جبال حمرين مثلا ؟ الم تمنع الصين من القيام بالاعمار طبقا لاتفاق بين الحكومة العراقية والصينية ؟ الم تمنع شركة سيمنس من اعمار محطات الطاقة الكهربائية ؟ الم تشرط على العراق هوية من يدخل دورات التدريب لقيادة الطائرات التي اشتراها العراق منهم وبامواله ولم يستلمها الى الان ؟ كيف يكون انتهاك السيادة ؟ اما بقية الدول التي تنتهك سيادة العراق فمثلا عندما تضخ قطر والامارات والسعودية بالاموال للارهابين والارهابيين للعراق الا يعني انه انتهاك للسيادة ؟ الم يتم القبض على صيادين قطريين على الاراضي العراقية ؟ الم تطالب السعودية بارهابييها في سجن الحوت مثلا ؟ الم تنتهك الكويت السيادة العراقية من خلال تجاوزها على الموانئ العراقية واحتجازها لعراقيين في مياه الخليج ؟ الم تنتهك الاردن السيادة العراقية عندما تسمح لازلام الطاغية بقيادة الارهاب من دولتهم وبمؤازرتهم وارسال الارهابيين لتفجير الابرياء في العراق وما تفجير الحلة الدموي الذي قام به اردني خبيث الا دليل صارخ على انتهاك السيادة . وسوريا قبل ازمتها الم تخصص معسكرات لتدريب الارهابيين وباموال سعودية( اللاذقية ) وارسالهم للعراق لقتل الابرياء ؟ الم يقتلون الزوار الباكستانيين على الحدود في الوليد ؟ الم تكن ارضهم مقر عمليات الارهابيين وبعلم حكومة الاسد وما تصفية المسافرين في النخيب الا واحدة من عشرات . واما كردستان فهل حفظت سيادة العراق حتى نندد بالقصف التركي والايراني ؟ هل للحكومة العراقية سيطرة على المنافذ الحدودية الشمالية ؟ هل لها سيطرة على مطارات كردستان ؟ هل تعلم بالداخل والخارج في الشمال؟ الم تظهر لنا اعلام الكيان الصهيوني ترفرف في الشمال ؟ هل قبضت الحكومة العراقية سعر برميل نفط واحد تم بيعه من قبل حكومة كردستان ؟ فهل تعلم الحكومة العراقية تعداد البيشمركة وهل يخضعون لاوامر القائد العام للقوات المسلحة ؟ووووو كل هذه الانتهاكات لا يعني تبرير القصف التركي او الايراني بل انه جريمة بحق السيادة العراقية ، لكن ماذا يستطيع ان يفعل العراق حيال ذلك ؟ وامريكا تتلاعب بهم من القصر الجمهوري ؟ يكفيك يا عراق عندما تشكل الحكومة تكون المفاوضات بين امريكا وايران والسعودية وحتى تركيا وضيف الخسة الكيان الصهيوني .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close