أَسْحارٌ رَمَضانِيَّةٌ السَّنةُ الثَّامِنَةُ (٤)   

                        نـــــــــــــــــــــزار حيدر    {وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ آمِنُوا كَمَا آمَنَ النَّاسُ قَالُوا أَنُؤْمِنُ كَمَا آمَنَ السُّفَهَاءُ ۗ أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ السُّفَهَاءُ وَلَٰكِن لَّا يَعْلَمُونَ}.    وهذهِ عقبةٌ أُخرى في طريقِ تحقيقِ المرءِ للنَّجاح، عندما يتصوَّر أَنَّهُ أَعلمُ مَن عليها وأَفهمُ الخَلق وأَقدرُ من الجميعِ.    في هذهِ الحالةِ ولكَونهِ  تراهُ لا يقرأ لأَحدٍ لأَنَّهُ أَفهم مِنهُم ولا يُصغِ لنصيحةِ ناصحٍ لأَنَّهُ يعرف الأُمور أَكثر منهُ ولا يقبل أَنيتعلَّم مِن أَحدٍ لأَنَّ الجميع دونَ مُستواهُ وهوَ أَعلاهُم معرِفةً!.    فلقد رفضُوا الإِيمان بالله تعالى وبرسولهِ الكريم (ص) لأَنَّهم كانُوا ينظرُونَ إِلى  نظرةً دونيَّةً!.    {فَقَالَ الْمَلَأُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن قَوْمِهِ مَا نَرَاكَ إِلَّا بَشَرًا مِّثْلَنَا وَمَا نَرَاكَ اتَّبَعَكَ إِلَّا الَّذِينَ هُمْ أَرَاذِلُنَا بَادِيَ الرَّأْيِ وَمَا نَرَىٰ لَكُمْ عَلَيْنَا مِن فَضْلٍ بَلْ نَظُنُّكُمْ كَاذِبِينَ}.    هيَ نَوعٌ من العُنصريَّةِ والعصبيَّةِ التي تمنعُ المرءَ عن الزِّيادةِ....

عندما يموت الفقير

عندما يموت الفقير كُنت أسير بجانب الرصيف وكانوا المُصَلَّين خارج بيت الرب لكونهً ممتلئ بالمُصَلَّين، وكنت أسمع صوت الخطيب...

بلاد الاصنام

د.حسن الشمري بلاد الاصنام تقع هذه البلاد على خط التماس مع البؤس والفقر والظلم لذا تعتبر كحلقة وصل بين...

حنين لاجئ

حنين لاجئ بقلم: شاكر فريد حسن أندبُ بلادي وأبكي جرحها المتواصل ملء الفؤاد وارنو عناقها واتوق شوقًا للديار والتراب...

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close