المقالات | اضغط هنا للمزيد

صوت العراق - Voice of Iraq - قل لي مع اية قندرة تقف اقل لك من انت بقلم: سفيان الخزرجي
قل لي مع اية قندرة تقف اقل لك من انت


بقلم: سفيان الخزرجي - 11-03-2013 | (صوت العراق) | نسخة سهلة الطبع
ظاهرة الاهانة بالقنادر (الاحذية) ليس جديدة كسىلاح للاهانة بين المتخاصمين عند الشعوب. ولعل استعمال خروشوف قندرته في الامم المتحدة من اشهر الاحداث القندرية.
وقد تلاه منتظر الزيدي باهمية الحدث حين قذف الرئيس الاميركي بوش الابن بقندرتين.
ورغم ما قرأناه عن الاعجاب بقندرة خروشوف فقد قرأنا اكثر منه عن بذاءة قندرة الزيدي، فلم يعد استعمال القندرة هو مصدر التقييم وانما المناسبة التي استعملت بها. ولهذا فاذا اردت معرفة الموقف السياسي لاي عراقي عليك معرفة موقفه من تلك القنادر.
واما شحاطة النائبة العراقية عالية نصيف فقد وضعها البعض على رؤسهم تقديرا واحتراما وبصق عليها الاخرون لقلة ادب صاحبتها.
والشحاطة او الشبشب هي جزء من اللباس الرسمي للنائبات العراقيات، فهن يعتبرن لبس السكاربيل (حذاء بكعب عال) يزيد من الاغراء والفتنة وسط برلمانيين يحملون كل العطش الجنسي للشعب الذي يمثلونه، ومن ناحية اخرى فان خلع الشحاطة سهل وسريع في الحالات الطارئة.
وهذا ما ساعد النائبة عالية نصيف ان «تقذف» بها على زميلها سلمان الجميلي قبل ان يرتد اليه طرفه بعد ان «اثارها» بكلمات تتعرض للجنس والشرف.
والعراقيون يعرفون ان الشرف مقدس عندما یتعلق الامر بـ «اعضاء» البرلمانيين والبرلمانيات، فهم يذودون عنه بكل ما يلبسونه من عدة.
لا ادري لماذا تذكرت المغنية مادونا عندما «قذفت» هي الاخرى بلباسها الداخلي على الجمهور في حفلة لها في اليابان. ولكن الامرين والهدفين مختلفان فذاك قذف اسلامي وهذا قذف كافر.
ولکم ان تتخيلوا الصورة اذا ما حصلت حادثة «قذف جماعي» بين البرلمانيين والبرلمانيات من اجل اقرار الميزانية.
تواريخ قندرية:
ـ العصر العباسي، حذاء ابي القاسم الطنبوري، قصة معروفة
ـ العصر العباسي، خفا حنين، قصة معروفة
ـ 1257 قاموا بضرب شجرة الدر بالقباقيب على رأسها وألقوا بها من فوق سور القلعة، ولم تدفن إلا بعد عدة أيام.
ـ 1960 خروشوف يضرب بحذائه الطاولة في الامم المتحدة
ـ 1987 وزير الداخلية المصري زكي بدر يضرب بحذائه عضو مجلس الشعب طلعت رسلان.
ـ 1994 رمي ياسر عرفات بالاحذية وهو يدخل المسجد العمري في غزة
ـ 2000 ضرب شارون بالاحذية في باحة المسجد الاقصى.
ـ 2003 يتعرض وزير الخارجية المصري السابق احمد ماهر للضرب بالحذاء عند زيارته للمسجد الاقصى.
ـ 2003 حذاء ابو تحسين عندما ضرب صورة صدام حسين
ـ 2005 تعرض رئيس الوزراء العراقي السابق اياد علاوي للضرب بالحذاء عند زيارته للنجف.
ـ 2008 ضرب المصلين بالحذاء لخطيب احد الجوامع في منطقة عبدون في الاردن
ـ 2008 ضرب منتظر الزيدي لبوش الابن بحذائين.
ـ 2008 الشرطة الباكستانية تعاقب عددا من المجرمين بالسماح للجماهير بضربهم بالاحذية في ساحة عامة.
ـ 2013 ضرب الحاكم المدني السابق للعراق بول بريمر بالحذاء اثناء محاضرة له في لندن.
ـ 2013 حذاء السوري عز الدين خليل الجاسم واحدًا من أشهر الأحذية مع بدايات عام 2013 بعد أن قذف به الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أثناء زيارته لحي الحسين بالقاهرة
ـ 2013 ضرب النائبة العراقية عالية نصيف لزميلها النائب سلمان الجميلي بالحذاء في البرلمان العراقي.
www.al-khazraji.com
سفيان الخزرجي




صحيفة صوت العراق ترحب بتعليقات القراء، وترجو من المشاركين التحلي بالموضوعية بعيداً عن التشدد والطائفية, علماً ان تعليقات الزوار ستخضع للتدقيق قبل نشرها, كما نحيطكم علماً بأننا نمتلك كامل الصلاحية لحذف اي تعليق غير لائق.

المقالات | اضغط هنا للمزيد

Privacy Policy