المقالات | اضغط هنا للمزيد

صوت العراق - Voice of Iraq - مهرجان مؤسسة النور السنوي السابع للإبداع والمحبة. بقلم: صادق الموسوي
مهرجان مؤسسة النور السنوي السابع للإبداع والمحبة.


بقلم: صادق الموسوي - 16-03-2013 | (صوت العراق) | نسخة سهلة الطبع




بالتعاون مع نقابة الصحفيين العراقيين ودائرة العلاقات الثقافية العامة دائرة السينما والمسرح وتحت شعار (من اجل ان يطرز الابداع سماء الوطن(
اقامت مؤسسة النور للثقافة والاعلام مهرجانها السنوي السابع للمحبة والابداع
دورة الاستاذ الدكتور عبد الرضا علي .
بحضور نقيب الصحفيين العراقيين الاستاذ مؤيد اللامي وعدد من النواب واعضاء مجلس محافظة بغداد
وحضر الكّتاب والصحفيين والشعراء والفنانين التشكيليين التابعين للمؤسسة ،
من خارج العراق وبقية المحافظات العراقية .
واقيم المهرجان يوم الجمعة الموافق 15 اذار 2013
على خشبة المسرح الوطني ،وتم تكريم العشرات من المبدعين بالإضافة الى الفائزين بالمسابقة التي اعدها مركز النور ،
وتضمن المهرجان فعاليات وعروض متنوعة للفن التشكيلي ومعارض للكتاب وفعاليات ادبية للشعراء وفقرات فنية وموسيقية وعروض مسرحية .
فقد قدمت مؤسسة النور للمجتمع قراءات وافكار ومفاهيم مطورة ومتجددة للتنمية الثقافية والفنية والادبية المتنوعة ، فهي بنور افكار مبدعيها نورت باسمها العريق كل ظلام دامس للجهل ، فقد طرزت مؤسسة النور بإبداع مفكريها ومثقفيها سماء العراق حتى شع نورا في صفحات التنمية العلمية وطمسك بنورها جهل الظلام والتخلف الذي يرغب اعداء الانسانية الى رجوع افكارنا الى التخلف والجهل والظلام الدامس .
فأصبحت النور هوية المجتمع المثقف الواعي في تنمية القدرات الفكرية متعددة الابعاد ، وجهدا واعيا ومخططا من اجل حياة الفكر النير.
فالتنمية هي قوة الثقافة وعامل مؤثر في احداث التطور الثقافي. وهي التي تميز المجتمع من خلال تنمية القدرات والقدرة على صنع الحياة وعجلة النمو في احياء الفن والادب والشعر ،وهي منظومة القيم المتعالية .
ومن هنا تبدأ ارساء قيم الثقافة الوطنية التي تحفظ الهوية الوطنية التي لا تتقوقع على ذاتها .....
اليوم احتفلت مؤسسة النور للثقافة والاعلام بمهرجانها السنوي السابع
وحضر المهرجان عدد كبير من الكتاب والمثقفين العراقيين والعرب وعلى راسهم نقيب الصحفيين العراقيين ,الذي القى كلمته هز فيها الضمير الانساني معاتبا فيها السياسيين العراقيين الذين همهم انفسهم والذين نقلوا صراعاتهم للمجتمع العراقي المسالم ، والتي نتجت عن ازمات تلو الازمات .
وتحدث نقيب الصحفيين مؤيد اللامي عن اقامة مهرجان النور السابع وقال :
هو انطلاقة نحو رحاب جميل في عراق المحبة والسلام ,واليوم عندما نحتفل بقامة الدكتور عبد الرضا علي انما نريد ان نحتفل بثقافة العراق ولا يمكن ان ننسى مئات القامات العراقية كالرصافي ومحمد مهدي الجواهري ونازك الملائكة وسعدي يوسف ومظفر النواب ،
فهؤلاء رموز العراق واليوم يقام حفلا لرمزا اخر وفي بغداد وسنشهد المزيد من المبدعين ونحن مع كل المؤسسات الاعلامية والمبدعة متعاونين ويبقى العراق عصبا قويا لمن يريد ان يقطع رغيف الخبز عن اهلنا فلنحافظ عليه من خلال اقلامكم وسنبقى الى جانبكم .
وكانت كلمة رئيس مؤسسة النور احمد الصائغ افتتاحية للمهرجان ،التي رحب بالضيوف جميعا ذاكرا كلمات جميلة ترحيبية بهم ومنها (توكأت بثلوج غربيتي متأملا ان اقيم صلاتي في محراب الوطن ) ,وها نحن اليوم نتشرف بحضوركم لمهرجان السابع لمؤسسة النور ليبقى النور عراقا مصغرا يضم 5000 الاف كاتب وكاتبة بالضافة الى ولادة فرقة النور المسرحية لتقدم عطائها وانجازها بالتعاون مع المركز الثقافي العراقي ,وولادة راديو النور ليكون بوابة اخرى للاشعاع الحضاري .
وتلتها كلمة مظفر الربيعي بين فيها افتخاره بخطوات المجتمع المدني لاجل عراق جديد ,لتبقى سماء العراق نورا واليوم بغداد تستعد لاحياء بغداد عاصمة الثقافة العربية , وفي ختام كلامه تأمل ان يصل المجتمع المدني الى استقلاليته بعيدا عن الدعم الحكومي ومؤسسات الدولة الى ان يصل الى مستويات يقيم احتفالاته وبرامجه بدون الاتكاء الى مؤسسات الدولة .
وبعدها عرض ربورتاج لحياة الدكتور عبد الرضا كيف بدا واين ولد وكيف اصبح كاتبا كبيرا ومؤلفا , وبعدها كانت كلمته التي ابدى ترحيبه وحفاوته بمن حل لهذا المهرجان من ابناء النور ,ان اقامة مثل هذا المهرجان في بغداد انما هو دعما من مؤسسة النور لعاصمة الثقافة العلم. وتلتها انشودة قدمتها فرقة المكفوفين في العراق .
وللشعر كان له جانب بالمهرجان ومنه كلمات الشاعرة السعودية اعتدال تغنت بحضارة وثقافة بلاد النهرين , ثم عزف منفرد للموسيقار الدكتور حسين الساهر , واثناء الحفل حضرت عضوة مجلس محافظة بغداد وكرمت فيها فرقة المعاقين لأدائهم وتغنيهم بحب الوطن وما ميز الحفل حضور كبير امتلأت فيه قاعة المسرح
وفي نهاية الحفل تم تكريم الاقلام المبدعة ،
وكانت للمهرجان امسية مسائية اجريت على قاعة النادي النفطي ,
الجلسة الاولى جلسة نقدية والثانية حوارية حول الاعلام في العراق في المهجر
وجلسة مسائية لمؤسسة النور للثقافة والاعلام ضمن مهرجان النور السنوي السابع شهادات عن تجربة الدكتور عبد الرضا علي - رجل لا يتحمل التأويل ،وحوار حول الاعلام العراقي في المهجر - قراءات في التجربة .

وقد حصلت صوت العراق على ثلاث شهادات وحصدت ثلاثة اوسمة للتميز والابداع من خلال تكريم مدير مكتب بغداد صادق الموسوي وخالدة الخزعلي وعلياء الدفاعي .
صوت العراق مكتب بغداد
المدير :صادق الموسوي
المعاون: خالدة الخزعلي
التصوير علياء الدفاعي





































































































































































































المقالات | اضغط هنا للمزيد

Privacy Policy