نجاة مدير شرطة نينوى ومدير استخبارات المحافظة من عملية اغتيال بتفجير غربي الموصل
اخبار العراق | اضغط هنا للمزيد


نجاة مدير شرطة نينوى ومدير استخبارات المحافظة من عملية اغتيال بتفجير غربي الموصل


21-08-2013 | (صوت العراق) - أضف تعليق - المدى برس/ نينوى

نجا مدير شرطة نينوى ومدير استخبارات الشرطة، اليوم الأربعاء، من عملية اغتيال بتفجير استهدف موكبهما أسفر عن إصابة أربعة من العناصر الأمنية غربي الموصل،(405كم شمال بغداد).

وقال المصدر في حديث إلى (المدى برس)، إن "عبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب الطريق العام انفجرت، بعد ظهر اليوم، مستهدفة موكبي مدير شرطة نينوى العميد الركن خالد الحمداني ومدير شرطة استخبارات نينوى أسماعيل الجبوري لدى مروهما في منطقة الإصلاح الزراعي غربي الموصل، ما أسفر عن إصابة أربعة من عناصر حمايتهما بجروح متفاوتة"، مبينا أن "الحمداني والجوري لم يصيبا بأي أذى".

واضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "قوة أمنية هرعت إلى مكان الحادث ونقلت الجرحى إلى مستشفى الجمهوري لتلقي العلاج، فيما أمنت خروج الموكب"، من دون اعطاء المزيد من التفاصيل.

وتعد عملية اغتيال مدير شرطة نينوى العميد الركن خالد الحمداني هي ثانية خلال أكثر من شهر، أذ نجا الحمداني في الـ14 من تموز2013، من عملية اغتيال أسفرت عن إصابة ثلاثة من أفراد حمايته، بتفجير عبوة ناسفة استهدفت موكبه منطقة نشمانة،(80كم جنوب الموصل).

يذكر أن نينوى تشهد منذ (الـ23 من نيسان 2013)، عقب حادثة اقتحام ساحة اعتصام الحويجة، (55 كم جنوب غرب كركوك)، هجمات مسلحة شبه يومية أدت إلى مقتل أو إصابة العديد من عناصر القوات الأمنية والمدنيين.



صحيفة صوت العراق ترحب بتعليقات القراء، وترجو من المشاركين التحلي بالموضوعية بعيداً عن التشدد والطائفية, علماً ان تعليقات الزوار ستخضع للتدقيق قبل نشرها, كما نحيطكم علماً بأننا نمتلك كامل الصلاحية لحذف اي تعليق غير لائق.



Google


Privacy Policy