محكمة جنح ذي قار تبلغ فني ومصور فضائية البغدادية بالمثول أمامها
اخبار العراق | اضغط هنا للمزيد


محكمة جنح ذي قار تبلغ فني ومصور فضائية البغدادية بالمثول أمامها


Sat Jan 04 2014 12:34 | (صوت العراق) - أضف تعليق - حسين العامل - المدى برس

اعلن مدير مكتب فضائية البغدادية في محافظة ذي قار رياض الإسماعيلي، اليوم السبت، أن محكمة جنح الناصرية أبلغت اثنين من كادر مكتب البغدادية في ذي قار بالمثول أمامها في (التاسع من كانون الثاني الحالي)، عازيا سبب الاستدعاء إلى "دعوى قضائية سابقة رفعتها مديرية شرطة ذي قار ضد المكتب بناء عن توجيهات مركزية، فيما أكد أن المطلوب مثولهما كانا قد أفرج عنهما بكفالة ضامنة بعد احتجازهم قبل نحو ثلاثة اشهر.

وقال رياض الإسماعيلي في حديث إلى (المدى برس)، إن "محكمة جنح الناصرية استدعت مصور مكتب فضائية البغدادية في ذي قار ماهر عبد المجيد الصائح ومسؤول البث المباشر شمم رياض الإسماعيلي للمثول أمامها، في التاسع من شهر كانون الثاني الحالي ".

وأضاف الإسماعيلي أن "المحكمة سبق لها أن أفرجت عن الزميلين بكفالة ضامنة بعد أن اعتقلتهم قوة من شرطة ذي قار تنفيذاً لتعليمات هيئة الإعلام والاتصالات"، مؤكدا أن "الزميلين ( ماهر وشمم ) سيحضران إلى المحكمة"، مشددا في الوقت ذاته، أن "مكتب الفضائية سيقدم للمحكمة ما يثبت سلامة موقف الزملاء قانونيا".

وكان مصدر في شرطة محافظة ذي قار، قال، يوم الأحد، ( 6 تشرين الأول 2013)، إن "قوة أمنية اعتقلت مصور وفني في مكتب فضائية البغدادية وسط الناصرية، (350 كم جنوب العاصمة بغداد)، لمخالفتهما قرار إغلاق مكاتبها في عموم البلاد.

وكان مكتب فضائية البغدادية في محافظة ذي قار اعلن، يوم الاثنين،( 7 تشرين الأول 2013)، الأفراج عن فني ومصور الفضائية بكفالة "ضامنة"، فيما أكد أن محكمة الناصرية تحفظت على جهاز الأرسال حتى استكمال الإجراءات القانونية.

وكانت فضائية البغدادية أعلنت في، ( 14 أيلول 2013)، عن قيام قوات تابعة لوزارة الداخلية بإغلاق مكتبها في العاصمة بغداد، من دون أمر قضائي، ومصادرة جهاز الإرسال الـ SNG، تنفيذاً لتعليمات هيئة الإعلام والاتصالات.

يذكر أن هيئة الاتصالات والإعلام العراقية عزت، في (15 أيلول 2013)، قرارها بوقف نشاط فضائية (البغدادية) وإغلاق مكتبها في بغداد، إلى "عدم التزامها بمعاير المهنية للخطاب الإعلامي"، مبينة أنها "غير معنية" بالطريقة التي يتم بها إغلاق أي فضائية بعد اتخاذها قراراً بهذا الشأن.



صحيفة صوت العراق ترحب بتعليقات القراء، وترجو من المشاركين التحلي بالموضوعية بعيداً عن التشدد والطائفية, علماً ان تعليقات الزوار ستخضع للتدقيق قبل نشرها, كما نحيطكم علماً بأننا نمتلك كامل الصلاحية لحذف اي تعليق غير لائق.



Google


Privacy Policy