مصدر عسكري يروي لـ المستقبل عملية أسر الجنود الاربعة
اخبار العراق | اضغط هنا للمزيد


مصدر عسكري يروي لـ المستقبل عملية أسر الجنود الاربعة


Tue Jan 14 2014 09:11 | (صوت العراق) - أضف تعليق - الأنبار - صحيفة المستقبل البغدادية/ المستقبل نيوز

افادَ مصدر عسكري في محافظة الانبار امس (الاثنين) ان الجنود الاربعة الذين تم اسرهم في منطقة "البوبالي" قبل 10 ايام كانوا بمهمة قتالية في تلك المنطقة لملاحقة تنظيم داعش. وقال المصدر في تصريح خص به "المستقبل": انه تم تشكيل قوة مشتركة من ابناء العشائر وقوات الشرطة المحلية وقوات سوات التابعة لجهاز مكافحة الارهاب لتطهير منطقة البوبالي شرق الرمادي من تنظيم داعش الارهابي. واوضح المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه: ان السيارة العسكرية التي يستقلها الجنود الاربعة دخلت اثناء المعارك في منطقة البوبالي، الى احدى الطرق الملغمة بطريق الخطأ، وعند تفجير العبوات على السيارة واعطاب الاطارات تم أسر الجنود الاربعة لكون الطريق الوعر الذي دخل اليه الجنود بالخطأ هو طريق مسيطر عليه من قبل تنظيم داعش. واضاف المصدر: حاولنا بكل الطرق انقاذ الجنود الاربعة من خلال تطهير المنطقة وانقاذهم، الا ان جميع المحاولات باءت بالفشل والمعارك مستمرة حتى هذه اللحظة لتطهير المنطقة، لكن الموقف لم يحسم على الرغم من اننا توغلنا داخل هذه المنطقة وقتلنا العديد من عناصر داعش لكن جغرافية المنطقة الزراعية حالت دون تطهيرها بالكامل حتى هذه اللحظة. وبين المصدر: لقد رأينا صور الجنود الاربعة على مواقع التواصل الاجتماعي التابعة لتنظيم داعش الارهابي وهم مرميون على احدى طرقات منطقة البوبالي شرق الرمادي، موضحا ان "منطقة البوفراج تبعد 10 كيلومترات عن منطقة البوبالي، وان جميع ساكني هذه المنطقة هم من عشيرة البوبالي ولا اعتقد ان شيخ عشيرة البوفراج ضالع في عملية قتل الجنود الاربعة. يذكر ان تنظيم داعش كان قد قتل ستة من ابناء شيخ عشيرة البوبالي بسبب مساندتهم للقوات الامنية في تلك المنطقة.
http://almustaqbalnews.net





Google


Privacy Policy