بغداد: اصابة تسعة اشخاص في انفجار بمنطقة الدورة
اخبار العراق | اضغط هنا للمزيد



بغداد: اصابة تسعة اشخاص في انفجار بمنطقة الدورة


26-04-2013 | (صوت العراق) - أضف تعليق -
المدى برس /بغداد

أفاد مصدر امني في وزارة الداخلية ،اليوم الجمعة، باصابة تسعة اشخاص بانفجار عبوة ناسفة في شارع تجاري في منطقة الدورة جنوبي بغداد.

وذكر المصدر في حديث إلى (المدى برس)، أن "عبوة ناسفة كانت موضوعة قرب مرطبات الصياد في حي الميكانيك بمنطقة الدورة جنوبي بغداد وانفجرت، مساء اليوم، مما اسفر عن اصابة تسعة اشخاص بجروح" ، مبينا أنه "تم نقل الجرحى إلى المستشفى لتلقي العلاج".

واشار المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه إلى أن"القوات الامنية فرضت اجراءات امنية مشددة بحثا عن عبوات ناسفة اخرى".

وكان مصدر في وزارة الداخلية أفاد، اليوم الجمعة، ان سيارة مفخخة انفجرت قرب كشك للمأكولات الشعبية في مدينة الصدر شرقي بغداد، واضاف ان شخصين قتلا واصيب تسعة اخرون في حصيلة اولية للحادث.

وكان مصدر في وزارة الداخلية أفاد ، اليوم الجمعة، بان سبعة أشخاص أصيبوا بجروح بتفجير عبوة ناسفة في جامع شمالي شرق بغداد في ثالث حادث من نوعه اليوم، بعد ان انفجرت عبوة ناسفة كانت موجودة داخل جامع الرزاق بمنطقة الراشدية شمالي شرق بغداد، انفجرت بعد خروج المصلين من الجامع مما اسفر عن اصابة سبعة مصلين، وقتل خمسة اشخاص واصيب 33 بانفجار عبوة ناسفة داخل جامع الكبيسي في منطقة الشرطة الخامسة جنوب غربي العاصمة خلال أداء صلاة الجمعة، كما قتل شخصان واصيب 17 اخرين بانفجار عبوة داخل مرأب جامع (الشهيد يوسف) في منطقة الشعب شمالي شرق بغداد.

وشهدت بغداد، اليوم الجمعة، مقتل قيادي في الصحوة ومدني قتلا داخل منزلهما بهجوم مسلح نفذه مجهولين يرتدون زي الشرطة جنوبي بغداد.

وكان مصدر في وزارة الداخلية افاد، اليوم الجمعة، بأن الأجهزة الأمنية اتخذت إجراءات أمنية مشددة في مناطق غربي بغداد، فضلا عن منطقتي الأعظمية والدورة، وأكد أنها نشرت أيضا أعدادا كثيرة من عناصرها قرب الجوامع في هذه المناطق تحسبا من خروج تظاهرات تندد بما حصل في الحويجة.

كما شهدت بغداد أمس، إصابة أثنين من عناصر الشرطة بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهما لدى مرورها على الطريق العام في منطقة عرب جبور بالدورة جنوبي بغداد، فيما قتل شخصين بهجومين منفصلين نفذه مجهولين في منطقة الأمين شرقي بغداد ومنطقة الشعلة شمالي بغداد، كما أصيب جندي بهجوم مسلح نفذه مجهولين على نقطة تفتيش تابعة للجيش العراقي في منطقة الطارمية شمالي بغداد.

وتشهد بغداد حالة من الترقب عقب اقتحام قوات عسكرية تابعة لعمليات دجلة، أول أمس الثلاثاء الـ23 من نيسان2013، لساحة اعتصام الحويجة والتي اسفرت عن مقتل وإصابة ما لا يقل عن 163 من المعتصمين وفقدان واعتقال مئات آخرين، الامر الذي دفع عشائر محافظات كركوك وصلاح الدين والموصل والأنبار إلى الانتفاض ونشر الآلاف من أبنائها المدججين بالسلاح الذي يشنون عشرات الهجمات على النقاط العسكرية والأمنية في تلك المحافظات والتي أدت إلى مقتل وإصابة العشرات من الطرفين.

وشهدت معدلات العنف في بغداد منذ، مطلع شباط 2013، تصاعدا مطردا كان آخر مظاهره في الـ15 من نيسان2013، أذ قتل وأصيب ما لا يقل عن 79 شخصا بتفجير ست سيارات مفخخة في مناطق متفرقة من العاصمة بغداد، و أعنفها في الـ19 من آذار 2013، إذ قتل وأصيب ما لا يقل عن 207 أشخاص بتفجير نحو15 سيارة مفخخة وعبوة لاصقة استهدفت مناطق متفرقة، كما تشهد العاصمة حوادث اغتيال بالأسلحة الكاتمة والعبوات اللاصقة بالجملة وبشكل يومي وتستهدف شخصيات سياسية أو رجال أعمال أو منتسبين في الأجهزة الأمنية.






Google


Privacy Policy