مصرف الرشيد يحذر من التعامل مع “ضعاف النفوس” بشأن سلف الـ10 رواتب

حذر مصرف الرشيد، الخميس، جميع موظفي الدوائر الحكومية من التعامل مع من اسماهم بـ”ضعاف النفوس” من اجل الحصول على سلفة الـ10 رواتب التي تم اطلاقها مؤخراً، فيما أشار الى أن الدوائر “المتلكئة” غير مشمولة بهذه السلف الا بعد تسديد ديون مستلفيها.

وقال مدير عام المصرف رشاد خضير وحيد في بيان “نحذر جميع موظفي الدوائر الحكومية من التعامل مع ضعاف النفوس من اجل الحصول على سلفة العشرة رواتب التي أُطلقت”.

وأضاف أن “التعليمات وضعت فيها فقرة تمنع حالات الابتزاز من خلال قيام الوزرات والدوائر بتقديم اسماء موظفيها الى فروع المصرف على وجبات بقوائم موقعة ومختومة من رئيس الدائرة حصرا، وتسلم للفرع بيد معتمد مخول بالتسليم والمتابعة”.

وتابع وحيد أن “ابواب الادارة ومواقع التواصل الخاصة بالمصرف مفتوحة للتبليغ عن اية حالة فساد لردعها”، لافتاً الى أنه “بالنسبة للدوائر المتلكئة فأنها لا تُمنح سلف الا في حال تسديد ديون مستلفيها ومقترضيها ليتم بعدها اعادة النظر بشمولها”.

وكان مصرف الرشيد أعلن، أمس الثلاثاء (18 نيسان 2017)، عن اطلاق سلف العشرة مليون دينار للموظفين، فيما اصدر اليوم الاربعاء، التعليمات الخاصة بتلك السلف.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close