نائب عن التحالف الوطني: هناك مخاوف من إقالة المفوضية

قال النائب عن التحالف الوطني فرات التميمي إن “هناك خللا في النظام الداخلي بشأن عمليات الاستجواب في مجلس النواب”،مضيفا أن” هناك مخاوف من إقالة المفوضية وذلك لعدم وجود فترة زمنية كافية لإختيار مفوضية أخرى “.

وأوضح أن “بعض عمليات الاستجواب باتت تستخدم للابتزاز والتسقيط السياسي” حسب تعبيره.

واضاف التميمي أن “هناك مخاوف من إقالة المفوضية وذلك لعدم وجود فترة زمنية كافية لإختيار مفوضية أخرى”.

وتابع أن “عدد المصوتين بعدم القناعة على اجوبة المفوضية لم يصل الى النصاب المطلوب”.

وأكد النائب عن التحالف الوطني وجود خلل في النظام الداخلي يجب تعديله لكي تتمكن لجان البرلمان القيام بعملها”،مشيرا الى أن “العلاقة بين السلطتين التشريعية والتنفيذية “متكاملة”وفق رأيه.

وكان مجلس النواب صوت في جلسته يوم الثلاثاء الماضي(25 نيسان 2017)، على عدم القناعة بأجوبة رئيس المفوضية المستقلة العليا للانتخابات سربست مصطفى، بعد الاستجواب الذي تم في جلسته الاعتيادية السابعة والعشرين.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close