قيادي كردي: الدولة الكردية يجب إعلانها بعد الاستفتاء ولا تستغل لمكتسبات ضيقة

أكد القيادي في الجماعة الإسلامية الكردستانية شوان رابر، الأحد، على ضرورة تمهيد أرضية مناسبة لإنجاح عملية الاستفتاء في إقليم كردستان، مشيرا الى أهمية تطبيع العلاقات بين الأطراف السياسية وتحسين أوضاع مواطني الإقليم قبل ذلك، فيما شدد على ضرورة إعلان الدولة الكردية عقب انتهاء الاستفتاء وعدم استخدام نتائجه كورقة ضغط لمكاسب حزبية ضيقة.

وقال رابر في إن “الجماعة الإسلامية الكردستانية تدرس حاليا اتخاذ قرار بشأن مشاركة ممثلها في لجنة الاستفتاء”، مؤكدا “وجوب إجراء الاستفتاء بعيدا عن المصالح الحزبية الضيقة”.

وأضاف رابر، “يجب تمهيد أرضية مناسبة لإنجاح عملية الاستفتاء وإعلان استقلال كردستان”، مشددا على “أهمية تطبيع العلاقات بين الأطراف السياسية وتحسين أوضاع المواطنين قبل إجراء الاستفتاء”.

ودعا رابر الى “تفعيل البرلمان الكردستاني لإصدار قرار بشأن إجراء الاستفتاء، فضلا عن شمول المناطق المتنازعة بعملية الاستفتاء”، مشيرا الى “ضرورة الاتفاق على أن عملية الاستفتاء تهدف إعلان الدولة الكردية ولا تستخدم نتائجها كورقة ضغط أو لمكاسب حزبية ضيقة”.

وكان الحزب الديمقراطي الكردستاني والإتحاد الوطني الكردستاني قرارا في
(2 نيسان 2017)، تشكيل لجنة مشتركة لبحث موضوع الاستفتاء مع الأطراف السياسية والمكونات القومية والدينية في كردستان بهدف تحديد موعد وآلية إجراء الاستفتاء.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close