مجلس البصرة يرفض جباية الاموال للكهرباء بالتسعيرة الحالية

اكد عضو مجلس محافظة البصرة احمد السليطي، ان سبب رفض المحافظة لمشروع خصخصة الكهرباء، تتعلق بالتسعيرة الحالية، فيما اشار الى ان المحافظات العراقية ليست ضد المشروع اذا ما كان في خدمة المواطن.

وقال السليطي في تصريح ان “جميع المحافظات التي يفترض ان يتم خصخصة الكهرباء فيها متوقفة على موافقة محافظة البصرة باعتبارها الاخت الكبرى للمحافظات من ناحية ، وغياب تأثير بعض المحافظات الاخرى على الحكومة الاتحادية من ناحية اخرى”، لافتا الى ان ” البصرة هي المتضرر الاكبر من الخصخصة”.

واضاف، اننا “يجب ان نفصل بين صيانة الكهرباء ونقص العدادات وموضوع الجباية”، مشيرا الى ان “مجلس المحافظة يرفض جباية الاموال للكهرباء بالتسعيرة الحالية لانها عالية جدا، لان المستثمر بالنتيجة سيجبي الاموال سواء ارتفعت او انخفضت ، وارتفاعها وأنخفاضها يحدد من قبل الحكومة وليس المستثمر”.

واوضح ان الحكومة الاتحادية تريد تنفيذ المشروع دون تهيئة الارضية المناسبة لها من حيث نصب العدادات اللازمة للمواطنين وتحديد اجور جديدة للكهرباء، مؤكدا ان المشروع لا يصب في خدمة المواطن بالاخص مواطني مدينة البصرة المعروفة بطقسها الحار. حسب وصفه.

وكان عضو لجنة الطاقة النيابية عن كتلة الاحرار حسين العواد اكد ان مجلس النواب وافق على استضافة وزير الكهرباء قاسم الفهداوي لابداء التوضيحات بشأن مشروع الخصخصة، مشيرا الى انه “سيكون اول المطالبين باقالة وزير الكهرباء اذا ما قام بتنفيذ هذا المشروع بهذه الصيغة التي تصب في مصلحة الوزارة وتضر بمصلحة المواطن كونه سيقوم بدفع اضعاف مايدفعه اليوم كأجور لخدمة الكهرباء”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close