خبث الشيعة (افسدوا بالعراق.. عادوا امريكا.. انبطحوا لايران.. افشلوا الاعمار.. اضعفوا الدولة)

بسم الله ارحمن الرحيم

ماذا قدم الشيعة بمنطقة العراق لانفسهم.. او للعراق.. مقارنة بما قدموه لايران ونظامها وحلفاءها؟؟ الجواب.. كل منصف سوف يدرك الحقيقة المرة..

 

لماذا الشيعة لم يرحمون، ولم يريدون رحمة الله نفسها تنزل ايضا بالعراق.. لماذا الشيعة لم يبنون دولة لهم على الاقل بوسط وجنوب..  وبنفس الوقت اصبحوا سكين خاصرة للعراق ايضا.. فلا بنو دولة لهم.. ولا بنوا العراق او على الاقل مناطقهم من الفاو لسامراء..  ولم يرضون ان يبني الاخرين اقاليم او دول لهم.. بحجة (وحدة العراق)؟؟ الذي لم يقدمون له ولا انفسهم شيء.. بل كله عداء وكراهية..

 

(عداء ضد الشعب الكوردي عرقيا.. ويتبنون نهج صدام بدعوى انهم ليسوا ضد الشعب الكوردي ولكن ضد البرزاني؟؟ بنفس خطاب البعث.. الذي حرق الاكراد بالكيمياوي وهو يعلن حبه للشعب الكوردي !!..  والحقيقة اهدافهم وصول الحشد لكوردستان بدل البشمركة.. باعتراف (زعيم مليشة العصائب قيس الخزعلي).. لتكون كوردستان بنهاية المطاف تحت الهيمنة الايرانية المباشرة كوسط وجنوب المحتل ايرانيا عبر  مليشيات ولي الفقيه الايراني ..

 

وبنفس خطاب البعث لتبرير وصول الحشد لكوردستان..  (ان البعث ليس طائفي لانه يضم شيعة وكورد)؟؟ واليوم نسمع اعلام المنافقين.. بان (الحشد ليس طائفي لانه فيه كورد وسنة)؟؟ وجميعا نعرف ان فصائل الحشد.. الابرز تعلن ولاية فقيه ايران .. و قادة الحشد وهيئته يوالون ايران ويحملون الجنسية الايرانية كهادي العامري وابو مهدي المهندس وغيرهم)..

 

وكذلك يعلنون عداءهم لكل سني تحت وصف داعش .. ليس لانهم قتلوا الشيعة.. ولكن لانهم يرفضون الممر البري الذي تريده ايران ليربطها بالمتوسط عبر الاراضي السنية بالموصل والانبار)..

 

(واذا الشيعة .. يضعون اللوم على الاخرين من السنة والكورد.. على فشلهم).. فلماذا تصرون على مشروع فاشل.. يرفضكم فيه الاخرين.. (كورد يريدون الاستقلال.. وسنة عرب  جعلوا مثلثهم مقبرة للشيعة).. اليس لديكم قليل من الكرامة .. لتسعون لبناء انفسكم واستقلالكم بمنطقة اكثريتكم من الفاو لسامراء مع بادية كربلاء النخيب وديالى..

 

واذا تضعون فشلكم على (علاكة الخارج.. قطر والسعودية وتركيا) فالا تستحون الا تخجلون.. (كونوا مثل تلك الدول والانظمة على الاقل بخدمة شعوبها داخليا التي لا تستعين بمليشيات خارجية ولا داخلية لاستقرار وضعها.. ونجحت بمشاريع اعمار وبناء وتقدم داخلي نهضت بشعوبها).. وبعد ذلك (انتقدوها).. فمن ينتقد الاخرين وهو فاشل داخليا.. يطلق عليه (عار وجمعها عارية)..

 

(ملاحظة.. فعلا الحشد ليس طائفي.. بل ايراني)..

 

فاولا الشيعة يتم قتلهم بالجملة منذ سنوات وسنوات ولم يؤسس حشد.. ثانيا الحشد لم ينطلق للدفاع عن الشيعة بل الدفاع عن ايران وعدم وصول داعش لاربعين كيلو متر عن الحدود الايرانية .. باعتراف المسؤولين الايرانيين.. (داعش لم  تستهدف ايران ولا مرة.. في حين استهدفت داعش الدول التي تتهمها ايران بانها تدعم داعش!!!).. وكذلك الحشد مسؤوليته حماية المنطقة الخضراء حيث يتحصن الفاسدين، باعتراف المالكي الذي اكد بان الحشد دوره حماية العملية السياسية.. ونزل الحشد فعلا لحماية بوابات الخضراء عند نزول المتظاهرين بالشوارع..  وكذلك الحشد دوره.. حماية النجف وكربلاء ليس لان فيها شيعة.. بل حيث بيوت المراجع الايرانيين.. وعوائلهم .. والمراقد المقدسة التي تعتبرها ايران بسمار جحى لها للتدخل في شؤون منطقة العراق.

 

وكذلك دور الحشد تأمين ممر بري لايران للمتوسط عبر الموصل والانبار.. ومنع مرور انبوب نفط من الخليج لاوربا.. لمصالح روسيا الاستعمارية .. وحماية حلفاء ايران (كالنظام السوري البعثي)..      (فروسيا تبتز اوربا بالغاز الروسي المصدر لها).. (واوربا تريد بديل عن الغاز الروسي الغالي الثمن.. لتجد اوربا نفسها ضعيفة سياسيا مقابل روسيا).. لذلك (من يصرخون يا زهراء.. هم عملاء روس وايرانيين.. ولا دخل للزهراء بهم.. ودخلهم فقط بمنع مد انبوب الغاز  القطري.. وتامين ممر بري لايران..  وكذلك من يصرخون الله اكبر.. هم عملاء هدفهم محاربة امريكا لمصالح روسية ايرانية.. باعتراف الارهابيين بانهم تدربوا بسوريا.. منذ عام 2003.. واستلموا سلاح من  ايران وسوريا معا)..

 

ونستمر بالنقاش..

 

عن اي وحدة للعراق.. في وقت هم (اسوء ملة موجودة سرقت ونهب.. العراق.. واعلنت ولاءها للاجنبي الايراني جهارا وبلا خجل ولا مستحة تحت ولاية الفقية).. (فحتى ادعاءهم بالدفاع عن وحدة العراق هو خوفا على وحدة ايران.. ودفاعا عن خرائط الاستعمار القديم ساييكس بيكو..  وهذا ما اعترف به المسؤولين الايرانيين.. الذين رفضوا مباشرة اي استفتاء بكوردستان.. في وقت حتى القوى بالداخل السياسية والشعبية لا  تعارض استقلال كوردستان بالعراق.. وينطلق خوف هؤلاء الشيعة من خوفهم من تحرر الشعوب  المحتلة داخل ايران..كالشعب الاحوازي والكوردي باخذ حقهم بالاستقلال او الاقاليم، اذا ما حصل الشيعة العرب والكورد بمنطقة العراق على  استقلالهم)..

 

ومن يقول لماذا تجمع الشيعة مع القوى السياسية المحسوبة شيعيا..  اقول كفى نفاقا وكذبا واصحوا يا شيعة.. فصلناكم لسنوات  عن سياسييكم الذين تنتخبونهم…. ولكن بان كل شيء اليوم.. من الخنوع والذلة.. فحتى عداءكم للطاغية صدام سابقا.. ليس لدكتاتوريته.. بل لانكم اردتم خميني بدل صدام..    (عرفوني ماذا قدمتم.. لتثبتون العكس)؟ (ادعاءكم بان صدام لم يبني.. فهل عندما وصلتم للحكم بنيتم؟؟ اللهم الا بناءكم لارصدة مالية حرام بالبنوك مقابل شوارع وابنية متهالكة وخدمات رديئة وفقر مدقع للملايين).. (حتى بالاديان.. الله دمر قرى ومدن.. رغم وجود اطفال وابرياء بينهم.. ولكن العموم شر..  لان الشر عم.. والخير خص).. اليس كذلك ؟

 

(فالفساد والمخدرات وتهريب السلاح والجريمة المنظمة.. اثبتت  التحقيقات.. بان واجهات اجتماعية عشائرية ودينية وسياسية متورطة فيه.. والقوى السياسية منتخبة بفسادها.. مليشيات الحشد تعلن عمالتها جهارا لايران.. )؟؟ فهل طرحتم بديل؟؟ ام تنتخبون نفس هؤلاء؟؟ وتهلهلون لمشايخ عشائر ورجال دين وواجهات اجتماعية هي وراء الفساد والمخدرات والجريمة المنظمة وتهريب السلاح؟؟

 

فاليوم نجد:

 

(القطاع التربوي افشلتموه.. حتى تمرر المدارس الاهلية التي يتم جني الاموال الضخمة منها.. ويصبح التدريس الخصوصي شائعا لدرجة منازل اصبحت صفوف للخصوصي.. والقطاع الكهرباء افشلتموه.. حتى يتم استيراد كهرباء من ايران.. والقطاع العسكري افسدتم فيه.. لاضعافه.. حتى تؤسسون مليشيات تعلن جهارا ولاءها لزعيم ايران الخامنئي.. حتى وصل من يريد ان يتعين.. بالاجهزة الامنية .. مثال للامن الوطني عليه اخذ تزكية من فصيل مسلح موالي لايران جهارا وهو حزب الله تحديدا.. وقطاع الاتصالات الارضية افشلتموه.. ونقصد تلفونات المنازل.. حتى تمرر شركات الموبايل بشكل اوسع.. وصفقات فسادها..  وهكذا لبقية  المفاصل والقطاعات)..

 

فابرز انجازات الشيعة .. تحديدا فقط لا غير بالعراق عامة وبوسط وجنوب الشيعي خاصة:

 

(فساد مالي واداري، سوء خدمات، ووضع امني مزري، انبطاح كامل لايران ولاية الفقيه باعتراف زعماء فصائل سياسية ومسلحة، عداء للدول والقوى التي تعاديها ايران ولمصالح ايران القومية العليا ولا يخفون ذلك.).. .. ولا ينافسهم احد اخر بذلك.. (لان كل غير شيعي شارك الشيعة من الكورد والسنة.. بالسرقات والنهب والفساد المنظم.. المشرعن.. كان بموافقة الشيعة انفسهم فكاك النفط بالجنوب الشيعي الذي يهيمن عليه الشيعة.. والعقود والمناصب تتم تحت اشراف قائمة شيعية ورئيس وزراء شيعيا.. ومسؤولي  الكورد والسنة يزورون ايران ليحصلون على نسبة من الكعكة بموافقة  ايرانية بما يطلق عليهم سنة ايران وشركاءهم من اكراد الولاء لايران)..

 

وننبه بان العداء ضد  الشيعة بمنطقة العراق.. لم ياتي لان لديهم مليشيات.. واحزاب..  اسلامية شيعية او وجود متطرفين شيعة..  او منظومة فساد ..  ..

 

بل العداء لهم جلبوه لانفسهم.. لان كل ما يؤسسونه وباعترافهم ينطلق من مصالح ايران القومية العليا.. (الوقوف لجانب النظام السوري الداعم للارهاب باعترافهم بالعراق منذ عام 2003 لعام 2011) ورغم ذلك دعموه….

 

(موالاتهم ايران ولاية الفقيه.. عملهم على تامين ممر بري بين ايران والمتوسط عبر شمال منطقة  العراق.. جعل  العراق سوق استهلاكية لبضائع ايران الرديئة الزراعية والصناعية .. اهمالهم قطاع الكهرباء رغم الاموال المهولة التي صرفت عليها فسادا.. بعهد المالكي رجل ايران.. والسبب حتى تستمر ايران  تمسك برقبة شيعة العراق عبر تصدير كهرباء ايرانية رديئة للعراق على حسا القطاع الكهرباء بالعراق)

 

علما لو الشيعة بالعراق اسسوا كل مليشيات الارض ولم تكن موالية لايران.. حتى لو كانت تشكل اكبر تهديد  .. لم يستطع احد التجرأ عليها.. ولكن انبطاحها لايران كان وراء كل المصائب.. وخير مثال (قوات سورية الديمقراطية .. تعتبرها تركيا منظمة ارهابية.. ورغم ذلك امريكا تدرك الحقيقة ووقفت لجانب قوات سورية الديمقراطية بمعركة الطبقة ضد داعش) في حين (تركيا .. تهدد الحشد اذا ما دخل تلعفر.. لادراكها فشل  الشيعة بكسب  امريكا لجانبهم).. (لان لو كسب الشيعة امريكا.. لكانت قوات الحشد تدخل  تلعفر بدعم امريكي مباشر.. ولما كانت تركيا تحرك ساكننا لعلمها ان اي تحرك سوف يجعلها بمواجهة مباشرة مع امريكا)..

 

ومن مهازل الاعلام والراي العام الشيعي..  وتناقضهم ادعاءهم انهم ضد تركيا لانها دعمت الارهاب؟؟ سؤال اليس النظام السوري دعم الارهاب لسنوات وتسبب قتل مئات الاف المدنيين بالعراق لسنوات؟؟ فلماذا  تدعمونه؟؟

 

……………………

 

(عداء شيعة بالعراق لامريكا.. خير دليل ان انهم يعملون ضد مصلحة انفسهم..لمصالح  غيرهم)

 

فاليوم نجد مثلا.. قوات سورية الديمقراطية.. بسوريا..  مع قوات امريكية.. تحرر الطبقة.. من تنظيم داعش.. في نفس الوقت اردوغان حذر امريكا واتهم قوات سوريا  الديمقراطية بالارهاب..  في حين  غباء قادة الشيعة.. اعلنوا العداء ضد امريكا.. فجعلوا انفسهم تحت  ابتزاز ومطرقة تركيا التي حذرت من دخول الحشد لتلعفر.. (علما لو كسب الشيعة امريكا وسخروا امكانياتها بالكامل لمصالحهم .. لحتى خسائر الشيعة كانت اقل بكثير).. بل فضلوا التضحية بابناءهم لمصالح ايران القومية  العليا.. .. تعادون امريكا ثم تقولون لماذا تعادينا؟؟ لو بيكم خير يا حشد كان عملتم على اقليم وسط وجنوب.. وعرفتم كيف تكسبون امريكا لجانبكم.. لا ان تصبحون خدم وعبيد اذلاء لولي فقيه ايران وحاكمها الاجنبي خامنئي

 

وكذلك خسر الشيعة عشرات الاف المتطوعين الكفائيين وبالجيش والشرطة  من القتلى والجرحى بالمعارك بالموصل والانبار وصلاح الدين.. والمحصلة عودة حواضن  الارهاب (النازحين السنة).. وعودة تنظيم وخلايا داعش.. بالمقابل المجتمع الدولي يريد تامين الطرق الاستراتيجية.. ومنها (شركة امريكية مع 5 الاف سني من الانبار يؤمنون طريق انبار الاردن).. في وقت كان يمكن ان يكون الوضع (5 الاف شيعي مع شركة امريكية) لتأمين طريق الانبار اردن.. (لولا ولاء قادة الحشد والقوى  السياسية لايران التي تعلن عداءها لامريكا عبر مرتزقة شيعة  عراقيين.. والمحصلة تجني ايران مكاسب لمصالح ايرانية قومية  عليا).. ومنها (خطف قطريين من العراق وليس من ايران عبر مليشيات موالية لايران.. من اجل تمرير صفقة لصالح ايران بسوريا).. فاسيء لسمعة العراق  وجنت ايران المكاسب..

……………….

 

(لا نريد نهج سيد الشهداء..ولا نهج الصحابة)..(نريد بناء دولة وكهرباء وخدمات وفرص عمل)

 

نريد ان نبني دولة.. نريد ماء وكهرباء وخدمات.. نريد فرص عمل للشباب والطلبة الخريجيين.. نريد مدن وقرى حديثة.. نريد طرق سريعة..  ولا نريد نهج سيد الشهداء لو نهج الصحابة.. لو الله اكبر.. لو يا زهراء.. فكل هذه  الشعارات.. لا تبني دول ولا شعوب.. بل عملاء وخونة.. وارهابيين وصكاكة ومليشيات ومسلحين

 

فاتقوا الله بنا يا انصار حشد ايران.. فعندما توالون   ايران وروسيا.. وتقفون ضد امريكا التي حررت الشيعة من موروث 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة عام 2003.. بالمحصلة لولا امريكا لما استلم شيعة وشاركوا بالحكم.. بعد عام 2003.. ان الحشد مليشياته لو قادتها عرفوا كيف يكسبون امريكا لما استطاع اردوغان ولا غيره ان يتجرأ عليكم.. انظروا الى قوات سوريا الديمقراطية الكوردية.. التي تعتبرها تركيا ارهابية.. تتحرك معها امريكا.. ودخلوا الطبقة.. واردوغان لا يتحرك شبر.. وانظروا الى حشد ايران .. الغبي.. الذين عادوا امريكا.. وتهددهم تركيا يمينا ويسارا.. فهل يعتقدون ان امريكا تقف لجانب من يعاديها؟؟ خلي الحشد تنفعه روسيا وايران..

…………………….

 

الدول الحليفة لامريكا..ناهضة ومستقرة.. ككوريا الجنوبية والامارات..وحلفاء ايران تفشلهم طهران

 

ونسال الشيعة (لماذا لا  تغارون من ايران) على الاقل  ناهضة ومستقرة داخليا.. وكلكم تحكمون بمظله ايرانية بالعراق.. وكثير منكم صنعت مجالسهم وتنظيماتهم داخل ايران.. وتعلنون ولاءكم لولي فقيها خامنئي حاكمها.. فلماذا تركتكم ايران تفسدون بالارض بالعراق..  وتجني هي مكاسب فسادكم ماليا وسياسيا وعسكريا واقتصاديا.. (لماذا جعلتكم ايران مرتزقة وبيادق لها.. لتجعل من العراق ساحة لتصفية حسابات دولية واقليمية  على حسابنا).. فمتى تنتفضون ضد ايران وتخلصون انفسكم من هذا الخنوع والاذلال لها.

 

الا ترون ان حلفاء امريكا الذين لا يضعون رجل مع امريكا ورجل مع اعداءها.. كيف هم ناهضين ومتقدمين ككوريا الجنوبية والامارات وماليزيا وغيرها.. في حين الدول الحليفة لايران مثال البؤس والخراب كسوريا واليمن ومنطقة العراق وغيرها.. فمتى تعون يا شيعة هذه الحقائق بان ايران تستغلكم بكل حقارة..

 

……………….

الشيء بالشيء يذكر.. وتعليق على خبر:

 

(الشيعة ضحايا الارهاب السني.. مرتين)

 

اكدنا منذ سنوات على ضرورة التمييز بين (الشيعة والسنة) لدى العالم الغربي باوربا وامريكا واستراليا وكندا وغيرها.. حتى يدرك العالم الفرق.. حتى لا يذهب الشيعة ضحايا الارهاب السني مرتين.. مرة مباشرة عن طريق السنة.. ومرة غير مباشرة عن طريق عدم تمييز الشعوب بالعالم.. للفرق بين السني والشيعي.. في اوربا وامريكا وغيرها.. (مثال حرق حسينية شيعية باوربا.. كرد فعل من الارهاب السني الموجه ضد الاوربيين)..

 

……………………………….

 

واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم..  ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم   .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

 

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr
………………………………

 

 

سجاد تقي كاظم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close