المالكي يحذر من الفيدرالية ويعتبرها طريقا لتقسيم العراق

حذر نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي من تطبيق الفيدرالية ، معتبرا اياها طريقا نحو تقسيم العراق على أساس طائفي ،مشيرا الى ان العراق هو بلد واحد لا يمكن تقسيمه حسب الدستور العراقي.

وقال المالكي خلال مؤتمر صحفي عقده في بابل بحضور شيوخ عشائر ومسؤولين بالمحافظة “ان هنالك محاولات لإثارة الفتن داخل العراق من اجل النيل من وحدة الصف العراقي وتحت مسميات عدة كما ان هنالك محاولات من بعض الجهات لاستغلال الإعلام العراقي ومواقع التواصل الحكومي لإفشال العراق بمرحلته الحالية والعودة به الى الحقبة الماضية”.

وأضاف أن “العراق مقبل على مرحلة مهمة يتم فيها البناء والأعمار وستتوج هذه المرحلة بانتخابات برلمانية ستكون وحسب قراءات الواقع من قبل المختصين حكومة الأغلبية وبذلك تستند هذه الحكومة على قوة برلمانية مهمة”،موضحا أن” الذي يعارض هذه الحكومة من هذه الجهة او تلك بإمكانه اللجوء الى المعارضة البرلمانية وهو ما يحدث في كل العالم”.

وحذر نائب رئيس الجمهورية من محاولة البعض اللجوء لتأخير الانتخابات ومنح جهات أجنبية اختيار حكومة معينة مختارة تمثلهم لا تمثل الشعب مما قد يقود العراق الى طريق خطر ومسدود “.

واشار المالكي الى ان”الحل يكمن بتكاتف الجهات الوطنية وغلق الطريق إمام إي جهة داخلية او خارجية ترغب بتأخير الانتخابات”.

وشدد المالكي على ان العراق مستعد للتعاون مع إي جهة او دولة في العالم عدا إسرائيل وبالتالي فأن التعاون الدولي من شأنه ان يمنح قوة إضافية الى الدولة مطالبا الجماهير في بابل وفي عموم العراق بالمشاركة الفعالة والواسعة في الانتخابات المقبلة وفي العملية السياسية نصرة للعراق”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close