البياتي: أسباب سياسية حالت دون بدء عمليات تحرير تلعفر

أكد النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي، السبت، وجود أسباب سياسية حالت دون إعلان ساعة الصفر لبدء عمليات تحرير قضاء تلعفر غربي نينوى، مشيراً إلى أن بعض الدول ما زالت لا تريد مشاركة “قوة معينة” في تحرير القضاء.

وقال البياتي إن “جميع الاستعدادات العسكرية واللوجستية لتحرير مدينة تلعفر قد استكملت وكان من المتوقع أن تبدأ عملية تحريرها قبل نهاية هذا الشهر”، مبيناً أن “هناك أسبابا سياسية حالت دون إعلان ساعة الصفر لبدء عمليات تحريرها”.

وأضاف البياتي، أن “هنالك بعض الدول مازالت ربما لا تريد مشاركة قوة معينة في معركة تحرير المدينة وتضغط باتجاهات معينة”، مشيرا إلى أن “معركتنا مع داعش وليست معركة سياسية”.

وأكد البياتي أنه “بعد تحرير مدينة الحضر ونظافتها، فإن هذا الأمر سيجعل البعض يعيدون حساباتهم، وقد تشهد الأيام القليلة المقبلة إعلان بدء معركة تحرير تلعفر والقيروان والبعاج”، لافتاً إلى أن “هذه المناطق ستكون عملية تحريرها سهلة كونها تمثل بؤرا منفصلة عن باقي المناطق”.

وكان النائب عن المكون التركماني نيازي معماري أوغلوا رأى، في (19 شباط 2017)، أن معركة تحرير قضاء تلعفر التابع لمحافظة نينوى بدأت “سياسيا” قبل أن تكون عسكرية، فيما حمل رئيس الوزراء حيدر العبادي المسؤولية الكاملة عن عدم انطلاق عمليات تحرير القضاء حتى اللحظة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close