الداخلية تبحث مع محافظ نينوى إمكانية فتح مراكز الشرطة بعد طرد داعش

بحث وزير الداخلية العراقي، قاسم الأعرجي، يوم السبت، مع محافظ نينوى، نوفل حمادي السلطان، مجمل العمليات العسكرية في المحافظة ودور الوزارة ما بعد داعش.

وذكر بيان لوزارة الداخلية، أن “وزير الداخلية استقبل بمكتبه محافظ نينوى نوفل حمادي”، موضحاً أن “اللقاء بحث مجمل العمليات العسكرية في المحافظة والتقدم والانتصارات حققتها القوات الأمنية على الأرض”.

وأضاف الأعرجي بحسب البيان، أن “الوزارة سيكون لها دور كبير بعد انتهاء عمليات تحرير الموصل يوازي دور أبطالها في المعارك”، مشيراً إلى أن “اللقاء بحث ايضاً مواضيع متعددة تخص عمل الوزارة وفي مقدمتها افتتاح مراكز الشرطة ودوائر الأحوال المدنية والتباحث حول إمكانية افتتاح مراكز البطاقة الوطنية في نينوى”.

وأشار البيان إلى أن الأعرجي أكد أن “وزارة الداخلية سوف لن تدخر جهدا في القيام بكل ماهو مطلوب من اجل إعادة الحياة الطبيعية إلى نينوى والمساهمة في إعادة النازحين إلى ديارهم بعد طرد عصابات داعش الإرهابية من كامل التراب الوطني”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close