مجلس ديالى: إغلاق 50 محلا تجاريا بإحدى نواحي المحافظة بسبب نزاع عشائري

أعلن رئيس مجلس محافظة ديالى علي الدايني، الخميس، عن إغلاق 50 محلا تجاريا في ناحية كنعان شرق ب‍عقوبة بسبب تداعيات نزاع عشائري اندلع بين عشيرتين في الناحية، فيما أشار إلى أن “حُمّى النزاعات” باتت مشكلة تستنزف قدرات القوى الأمنية.

وقال الدايني إن “نزاعاً عشائرياً بين عشيرتين في ناحية كنعان، (20 كم شرق بعقوبة)، برز مؤخراً ودفعت تداعياته إلى إغلاق أكثر من 50 محلاً تجاريا”، متسائلاً “ما ذنب من قطعت أرزاقهم نتيجة تلك النزاعات سواء في كنعان أم بقية المناطق”.

وأضاف الدايني، أن “مجلس ديالى ينظر باحترام كبير للعشائر لدورها الوطني في دعم الاستقرار والأمان والمصالحة الوطنية لكن النزاعات بدأت تلقي بظلالها السلبية على المشهد الأمني والمواطن على حد سواء”، لافتا إلى أن “حُمّى النزاعات بديالى باتت مشكلة تستنزف قدرات القوى الأمنية التي يجب أن توجه نحو الإرهابيين”.

وتابع أن “مجلس ديالى تدخل وبقوة من اجل التهدئة وإيجاد مسارات حوار تنهي تلك النزاعات ومنع انفجارها لأن ذلك سيكون له أثرا سلبيا على المشهد الأمني بشكل عام”.

وعانت محافظة ديالى من تكرار النزاعات العشائرية في بعض مناطقها خلال السنوات الأخيرة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close