نائب يعلن تقديم طلب لاستضافة وزيري الدفاع والداخلية وقائدي عمليات وشرطة البصرة

أعلن النائب عن محافظة البصرة مازن المازني، عن تقديم طلب موقع من 124 نائبا لاستضافة وزيري الدفاع والداخلية وقائد عمليات البصرة وقائد شرطة البصرة لمناقشة قضايا النزاعات العشائرية وانتشار المخدرات واستباحة المنافذ الحدودية، مشيرا الى موافقة رئيس مجلس النواب على الطلب وسيحدد موعد الاستضافة قريبا.

وقال المازني: “نظرا لتدهور الأوضاع الأمنية في البصرة وكثرة النزاعات العشائرية وانتشار المخدرات واستباحة المنافذ الحدودية وعدم وجود خطط امنية واضحة وقطعات عسكرية كافية، جمعنا تواقيع 124 نائبا من كتل مختلفة لاستضافة وزيري الدفاع والداخلية وقائد عمليات البصرة وقائد شرطة البصرة”.

وأضاف المازني، “حصلنا على موافقة رئيس مجلس النواب على الطلب وسيحدد موعد الاستضافة قريبا في الجلسات المقبلة”، مبينا أن “المنافذ الحدودية تشكل دعامة أساسية في اقتصاد العراق وبوابة الانفتاح على دول الجوار وتضمن توفير الاحتياجات الضرورية لأبناء الشعب”.

وتابع المازني، “تم رصد مناطق رخوة في هذه المنافذ تمكن ضعاف النفوس من استغلالها لإدخال مواد تالفة وغير صالحة للاستهلاك البشري وأدوية مسرطنة يتم تهريبها وإخفائها بوسائل ملتوية دون توفر الشروط الصحيـة وبغطاء من الأجهزة الأمنية العاملة في المنفذ نفسه”، داعيا القائد العام للقوات المسلحة الى “اتخاذ إجراءات رادعة لمنع التلاعب والفساد في المنافذ الحدودية”.

يذكر أن العديد من الشخصيات السياسية دعت الى الى معالجة الصراعات السياسية والنزاعات العشائرية في البصرة، فيما لفتوا الى وجود فساد في منافذ المحافظة الحدودية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close