(لرشيد سلمان)..(اعلم الشيعة يتامرون على امريكا وليس العكس)..(ومتى يكافح الشيعة مليشياتهم)

بسم الله الرحمن الرحيم

(لرشيد سلمان)..(اعلم الشيعة يتامرون على امريكا وليس العكس)..(ومتى يكافح الشيعة مليشياتهم)

من يتامر على من؟؟ وعلى ماذا يتامر من على من؟؟

(فهل امريكا تتامر على الشيعة.. هؤلاء الشيعة الذين انقذتهم امريكا نفسها من موروث 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة عام 2003 ولم نجد مهدي الشيعة يظهر لقرون من اضطهاد الشيعة رغم صرخات الشيعة المظلومين.. اظهر يا المهدي وصفيه وشوف الشيعة شصاير بيه .. فظهر بوش الامريكي واسقطت حكم البعث وصدام والسنة.. وتنفس الشيعة الصعداء)؟؟ وخير لنا امريكا التي من مصلحتها اسقاط حكم السنة.. من دول وشعوب ومنظمات كانت مصالحها بقاء صدام وعدم اسقاطه..

ام (الشيعة يتامروا على امريكا.. لمصالح ايران القومية العليا واحلامها واطماعها التوسعية للوصول للمتوسط.. ومد اخطبوطها بالمنطقة).. وهذا هو الصحيح..

ونسال.. كذلك.. من يتهم امريكا بالتامر على الشيعة؟؟ على ماذا تتامر امريكا عليكم؟؟ (على شنو تتامر على الشيعة بلا زحمة؟؟ وشنو السبب)؟؟ من انتم؟؟ (هل مصدقين انفسكم انتم مؤهلين اصلا لانتقاد دولة هي افضل دول العالم).. مقابل شيعة بمنطقة العراق (منبطحين لايران) عاجزين عن رفع النفايات والتخلص منها .. واعلى معدلات الفساد المالي والاداري وسوء الخدمات بظلهم.. (فلا ترمي بيوت الناس بالحجارة وبيتك من زجاج)..

واعلم استاذ (رشيد سلمان).. وكل اعداء امريكا.. ان (ايران نفسها.. تتامر على الشيعة.. وليس امريكا التي انقذتهم 2003)..

وهنا اكرر سؤال.. اريد سبب واحد لاتهامكم امريكا للتامر عليكم؟ يعني الذي نعرفه.. ان الدول المتخلفة تتامر على الدول المتقدمة.. وليس الدول المتقدمة تتامر على الدول المتخلفة التي لا نفع ولا دفع.. يعني الشيعة الذين عجزوا عن رفع النفايات من الشوارع والتخلص منها.. ولديهم اعلى معدلات الفساد المالي والاداري وسوء الخدمات بالعالم رغم الميزانيات الانفجارية. .(على شنو تتامر عليهم امريكا)؟؟ اذا هم الشيعة ي تامرون على انفسهم وينبطحون لايران..

وكما ذكرنا.. امريكا انقذت الشعية من موروث 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة عام 2003.. فمن تامر على من ؟؟

ولننظر للدول الحليفة والصديقة لامريكا دول ناهضة مستقرة كدول الخليج وماليزيا وكوريا الجنوبية واوربا الغربية والاردن.. الخ.. في حين الدول المقربة من ايران ولديها نفوذ قوي فيه.. دول متهرئة فاشلة بمؤسساتها العسكرية والامنية تستعين بالمليشيات ضمن مخطط ايراني لاضعاف اي دولة لايجاد قوة مسلحة مليشياتيه موالية لايران تهمين على الشارع .. كسوريا والعراق واليمن وغيرها.. وكذلك ينتشر الفساد المالي والاداري وسوء الخدمات لمصالح ايران القومية العليا (ايران تنهض داخليا.. وتستنزف خيرات شعوب منطقة العراق وتستنزف ثرواتهم).. فالفساد اكبر قناة لتمويل ايران داخليا.. باعتراف المسؤولين..

ثانيا متى الشيعة يكافحون المليشيات الموالية لايران ؟؟ وعمالتهم لايران ولاية الفقيه الحاكم الايراني ؟؟ الا يرون ان دماء ابناءهم تستنزف بعشرات الاف بالمستنقع السوري والمثلث الغربي.. مقابل استقرار ايران داخليا.. (ايران الدولة الوحيدة المستثناة من اي هجمات لداعش).. الا يدرك الشيعة العرب.. بان مليشيات ولاية فقيه تجهر بانها تاسست قبل صدور الحشد.. وانها تعلن ولاية ايران على العراق وبيعتها للخامنئي الزعيم الايراني والقائد العام للقوات المسلحة الايرانية.. وان المرجعية لم تصرح بمصطلح الحشد بل المتطوعين تميزا لهم عن حشد ايران (الحشد قوة ايرانية الولاء .. عراقية التمويل)..

فمتى يعي الشيعة بالعالم.. بان ايران سوف ترسلهم للجحيم.. بمغامراتها بالعالم وزجها للشيعة العرب والافغان والباكستانيين بحروب استنزاف بسوريا وغيرها.. لمصالح ايران القومية العليا.. واليوم تهدد 36 قاعدة امريكية بالمنطقة.. بصواريخها الخنفشارية؟؟ متناسية بان بيرل هاربر القاعدة الامريكية التي ضربتها اليابان.. ومحصلتها نازازاكي وهورشيما سويت بالارض.. وغزيت اليابان واستسلمت..

وتناست ايران بانها اذا تهدد (100) الف صاروخ.. فامريكا تملك بالمقابل (عشرات الاف الصواريخ والقنابل النووية التي تصل لاي بقعة بالعالم).. ومئات الاف الصواريخ التقليدية.. التي تصل لايران.. بالمقابل ولا صاروخ ايراني يصل لامريكا..

فاتقوا الله يا خامنئي بشيعة العالم.. وكفى ان تزوجوهم بحروب لا ناقلة لهم فيها ولا جمل.. والله لو الشيعة خاضعوا حروب لمصالحهم مثلا تاسيس دولة لهم بمنطقة اكثريتهم من البحرين لسامراء مع الاحواز والاحساء والقطيف .. لوجدنا العالم كله معنا.. ولكن ماذا نفعل بالعملاء والخونة الذين انبطحوا لايران وقبلوا ان يكونون مطايا لمد الامبراطورية الايرانية للمتوسط

واخطر ما يحصل اليوم..
(اصبح الولاء للامام علي… ليس مقياس ولاء للمذهب).. بل ..(الولاء للخامنئي وايران)

فايران الد اعداء المذهب.. ومسخت التشيع لمصالح ايران القومية العليا… اي (مسخ ايران للمذهب الشيعي).. حيث مسخت التشيع وجعله تحت اقدام النظام الايراني ومسخ ليكون مجرد الولاء لايران ونظامها وحاكمها.. لذلك نرى صور خميني وخامنئي توضع باي مكان يكون لها ايران نفوذ باسم التشيع.. ولكن اي تشيع هو تشيع للخميني وخامنئي وليس للامام علي والحسين.. وليس تشيع داعم للشيعة بل مستغل الشيعة لمصالح ايران القومية العليا..

فالواعين من الشيعة ادركوا هذه الحقيقة.. ولكن النظام الايراني مسخ عقول .. وعمد بكل شرانية.. على جعل الشيعة بين مطرقة الارهاب السني وسندان ايران.. ولم يعطى للشيعة اي خيار ثالث.. بل عمدت ايران على قمع اي كارزمية للشيعة بالعالم تطالب باستقلالهم عن سياسات ايران الانتهازية والوصولية المدمرة..

وادرك ذوي الالباب من الشيعة.. ان ايران ليست دولة مذهبية.. …. والدليل وقوفها ضد اذربيجان ووقوفها لجانب ارمينيا المسيحية الارذوذكسية .. بالحرب التي كانت دائرة بين اذربيجان وارمينا.. وكذلك اعدام ايران عشرات الاف الشيعة من المعارضين لنظام ولاية الفقيه.. داخل ايران انفسهم.. خلال العقود الماضية….

ولا ننسى عدم دخول اي دبابة ايرانية لنصرة انتفاضة الشيعة عام 1991 التي قمها صدام في حين وقفت ايران بكل قواتها العسكرية لجانب نظام بشار الاسد البعثي بسوريا .. ضد الشعب السوري.. اقامة ايران علاقات مع صدام بعد اقتراف صدام اكبر مجزرة ضد الشيعة ب التاريخ الحديث عام 1991.ز دعم ايران للارهابيين بدعوى المقاومة بعد عام 2003 ضد القوات الامريكية التي اسقطت موروث 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة..

والاخطر ان (نظام طهران.. ينظر للشيعة خارج ايران.. بانهم مجرد ذويل لها ومرتزقة يعملون لمصالحها).. لتزجهم بمستنقعات الازمات لمصالح ايران القومية العليا..
وسؤالنا هنا :

لايران..(وين تريدون توصلون الشيعة بالعالم).. (الا يكفيكم الدماء .. وسحق اجيالهم) بمغامراتكم

(300 مليار سلاح امريكي.. يرسل للسعودية.. وتهديد ايران لـ 36 قاعدة امريكية).. (فالتهديدات الايرانية بخدمة قطاع السلاح العالمي).. (وسعادة اعداء الشيعة باي عمل اخرق لايران.. ضد امريكا).. ليكون يوم سعد لهم.. بغباء ايران.. (فهذه الدول ليس هدفها النظام الايراني المتعفن.. وهي تعرف ان ايران تستغل الشيعة خارجها بكل حقارة.. بل هدفهم اقصاء الشيعة العرب بالمنطقة.. فالسعودية قائمة على نهب نفط الشيعة العرب بالاحساء والقطيف.. وايران قائمة على نهب نفط الشيعة العرب بالاحواز.. والعراق قائم على نهب نفط الشيعة العرب من الفاو لسامراء.. اي منطقة الاكثرية الشيعية..

ونقول للسيد رشيد سلمان.. ولاعداء امريكا.. بان مشاكلنا كلها من اعداء امريكا وليس حلفاءها او اصدقاءها.. فمن حكمنا منذ عام 2003 لحد اليوم هم اعداء امريكا والموالين لايران (المجلس وحزب الدعوة والتيار الصدري والفضيلة وحزب الله .. الخ) من الفاو لسامراء وهؤلاء مقربين من ايران.. ويفخرون بان مليشياتهم رفعت السلاح ضد امريكا التي اسقطت صدام..

ثانيا المشكلة ليست بالرئيس الامريكي ترامب.. بل المشكلة هي (هل سكان شعوب منطقة العراق.. تريد ان تنهض وتتطور وتجعل منطقتهم بمستوى دبي او كوريا الجنوبية او ماليزيا)؟؟ هذا هو السؤال.. ؟؟فلو اراد كل العالم.. ان يصبح العراق جنة.. وسكانه يريدونه جحيم.. فلن يصبح جنة.. ولو اراد سكان شعوب منطقة العراق.. (جنة). .وكل العام يريده جحيم.. (لاصبح جنة) فكفى فكر مؤامرة يا شيعة.. وادركو بان العراق مشروع لدولة فاشلة.. بل مشروع لدولة لم تتحقق منذ عام 1920 لحد اليوم.. ولم يفكر سكان شعوب منطقة العراق يوما بتاسيس دولة.. بل فرض عليهم هذه الدول التي اسمتها بريطانيا باسم العراق.. ومسخت عقول اجيال بان العراق دولة.. والحقيقة هو صناعة استعمارية .. صناعة سايكيس بيكو الانكلو فرنسية..
ومضة:
اتحدى (ايران ان تضرب قاعدة من 36 قاعدة امريكية) (خامنئي هل سمعت ببيرل هاربر واليابان)

ولتعلم ايران ان امريكا لا تنسى من تورط بدماءها .. كالزرقاوي وبن لادن وصدام وهتلر وبيغوفتش وبن لادن.. وغيرهم الكثير.. فمهما طال الزمن (العملاق الامريكي سوف يسحق من تورط بدماء ابناءه وجنوده).. فالنظام الايراني وخامنئي وسليماني .. وامثالهم على نفس المصير..
……………………………….

واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr
………………………………

سجاد تقي كاظم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close