فضيحة بروتوكولية لنواب عراقيين في مصر

انشغلت وسائل التواصل الاجتماعي في العراق، الخميس، بصورة من مبنى البرلمان المصري، تظهر وفدا عراقيا، مكونا من 13 نائبا، يجلسون قبالة ثلاثة أشخاص مصريين، في مشهد يشكل فضيحة بروتوكولية، وخرقا لأبسط أصول الزيارات الرسمية، وفقا لمتابعين.

ووزعت لجنة الصحة والبيئة في البرلمان العراقي، صورا وبيانا مكتوبا عن زيارة رئيسها وأعضائها إلى البرلمان المصري، إذ يتحدث البيان عن لقاء “محمد العماري رئيس لجنة الصحة في البرلمان المصري وعدد من اعضاء اللجنة في البرلمان المصري”، في حين تكشف الصورة أن النواب العراقيين كانوا 13، في حين كان النواب المصريون 3 فقط.

وبينما لم يجب المتحدث الرسمي في وزارة الخارجية العراقية أحمد جمال على اتصالات للاستفسار عن موقف الوزارة من هذا الخرق البروتوكولي، تساءل مدونون في وسائل التواصل الاجتماعي، عن الكيفية التي تتشكل بها الوفود الرسمية العراقية، وحقيقة وجود إعداد مسبق للزيارات الخارجية، بما يضمن تمثيل العراق بشكل لائق. واعتبر معلقون أن مشهد النواب العراقيين في البرلمان المصري، يوازي فضيحة بروتوكولية، ويستدعي اتخاذ إجراءات بحق المتورطين فيها.

ويتندر المدونون بأن أعضاء لجنة الصحة والبيئة زاروا مصر من أجل قضاء إجازة ترفيهية في منتجع شرم الشيخ الصغير، لكنهم قاموا بزيارة البرلمان المصري ليقال إن مهمتهم رسمية.

ويقول بيان لجنة الصحة والبيئة، إن رئيس وأعضاء اللجنة بحثوا مع المصريين، “سبل التعاون المشترك بين البلدين في المجال الصحي وتشريع القوانين وتبادل الخبرات التشريعيية في هذا المجال وكذلك تم البحث في موضوع ارسال المرضى والجرحى العراقيين للعلاج في جمهورية مصر العربية وتقديم التسهيلات اللازمة لهم من الحكومة المصرية وكذلك استقدام اطباء مصريين باختصاصات نادرة الى العراق لاجراء عمليات جراحية وتقديم خدمات علاجية وتشخيصية في المستشفيات العراقية خصوصاً اطباء التخدير والجراحات التخصصية الدقيقة”، فيما “تم الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة تضم ثلاثة اعضاء من لجنة الصحة العراقية وثلاثة اعضاء من لجنة الصحة المصرية”. وأضاف، أن اللقاءات عقدت في مقر البرلمان المصري في القاهرة، مشيرا إلى أن الوفد العراقي وجه “دعوة لرئيس البرلمان المصري واعضاء لجنة الصحة المصرية لزيارة بغداد قريبا”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close