الفلوجة تمحو شعارات الحرب من جدرانها

انطقلت في الفلوجة، التابعة لمحافظة الأنبار، حملة شبابية لإزالة الشعارات التي كتبت على جدران المؤسسات العامة، التي شاعت خلال مرحلة احتلال المدينة من قبل تنظيم داعش، واستبدالها برسومات وكتابات ترمز الى العراق وتدعو الى السلام.

وقال منظم المبادرة هيثم الجميلي، “كرسام وتربوي بدأت حملتي هذه كبذرة وعلى نفقتي الخاصة، حيث تطوعت لتقديم شيء جميل لمدينتي، يحمل المحبة وروح التسامح”.

واضاف الجميلي “في خطوة اولى بدأت الحملة بتزيين جدران المدارس ومسح العبارات الطائفية التي تحرض على العنف”.

واوضح أحد طلبة معهد الفنون الجميلة والمتطوع في هذه الحملة عبدالله الغركان أن “الحملة المقبلة ستشمل تزيين مداخل مدينة الفلوجة ونقاط التفتيش بعد الانتهاء من تزيين مجسر الاردن وسط القضاء”، مشيرا الى أن “طلبات تأتي بشكل متزايد من قبل شباب المدينة للمشاركة في هذه الحملات إلا أن الإمكانيات المادية المتوفرة تحول دون توسيع حجم الحملة بشكل أكبر”.

وكانت مدينة الفلوجة قد تعرضت الى سيطرة تنظيم داعش مطلع عام 2014 حتى استعادتها القوات العراقية في تموز 2016.

من نبيل عزامي

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close