الصيادي يطالب بالغاء قيادة عمليات بغداد وتسليم ملف امن العاصمة للحشد الشعبي

دعا النائب كاظم الصيادي، الثلاثاء، الى احالة جميع المنظومة الامنية في بغداد الى المحاكم وعزل عناصرها، وفيما طالب بالغاء قيادة عمليات بغداد وتسلم ملف امن العاصمة للحشد الشعبي، فيما اعتبر ان قادة “فيسبوك الدولة العراقية” اصغر من استلامهم الملفات الامنية.

وقال الصيادي انه “يوما بعد يوم تثبت الحكومة فشلها وعجز صانعي القرار العراقي عن ايجاد اي حلول لمعالجة الانهيار الامني غير المسبوق في بغداد”، مبينا ان “منطقة الكرادة تتحول الى مدينة موت ودمار وساحة لنشر الارهاب والتحدي الداعشي وانهيار لمنظومة الامن في بغداد”.

وطالب الصيادي بـ”احالة جميع المنظومة الامنية في بغداد الى المحاكم وعزل عناصرها والغاء قيادة عمليات بغداد وتسليم الملف الامني للحشد الشعبي”، مشيرا الى انه “يوما بعد يوم يثبت القادة الامنيون انهم بلا خطط ولا اي فقه امني في معالجة الوضع الامني، كما يثبت قادة فيسبوك الدولة العراقية بانهم اصغر من استلام الملفات الامنية وانهم ليسوا سوى موظفو رعاية اجتماعية واعلام”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close